القانون الحديث المفقود في الطب

أول بحث طبي شامل من نوعه في العالم يكتشف الاسباب الحقيقية للمرض بانواعه المختلفه ويتوصل الي كيفية نشأة المرض وكيفية تطوره بالجسم البشري. وكذلك الي كيفية وافضل طرق العلاج السريع والفوري.وايضا الي كيفية الوقاية من المرض نهائيا. ولاول مرة في العالم الأسباب ا
 
البوابة والاخبار.الاخبارالرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخولالبوابة

أعوذ بالله من الشيطان الرجيم . بسم الله الرحمن الرحيم . الله اكبر : السيدات والسادة :. بعد الاستعانة بالله سبحانه وتعالي وبالقرآن الكريم ومن خلال فك شفرات بعض الايات الكريمة التي تتحدث عن المرض وأصوله في الجسد البشري وبعد تطبيق مدلولها عمليا أربعة وعشرون عاما . فنحن يشرفنا وبكل فخر ان نعلن علي العالم اجمع عن اكتشاف قوانين طبية جديدة تكتشف الأسباب الحقيقية وراء اصابة الانسان بالمرض واسرار وغموض المرض باشكاله وانواعه المختلفة تلك الاسباب المجهولة التي لم تخطر من قبل علي قلب بشر اكتشفت بعد البحث والتنقيب في دهاليز وغرف الامراض المختلفة علي مدي أكثر من أربعة وعشرون عاما . وبالتالي وبناء عليها سنلقي الضوء علي جميع النظريات والقوانين الطبيه المعمول بها حاليا علي مستوي العالم وجميع اساليب وطرق العلاج والطب المختلفه التي تتبعها شعوب العالم وتحليلها تحليلا كاملا وبكل شفافية لمعرفة مواطن الضعف ومواطن القوة والخطأ والصواب في كل نوع واسلوب منها كالطب التقليدي والطب البديل باشكاله وانواعه المختلفه بما فيها الرقية الشرعية والاعشاب والابر الصينيه والحجامه والطاقة بانواعها وغيرها وذلك لدراسة ومعرفة اوجه التقصير في هذه الطرق والاساليب العلاجيه ولمعرفة أسباب الفشل الدولي الذريع في عدم التمكن من القضاء علي اي نوع من الامراض حتي الان وسنعلن أيضا عن الاسباب الحقيقية وراء تعدد وتنوع اشكال وانواع الامراض التي تصيب الانسان وكذلك عن التفسير العلمي الوحيد والدقيق لكيفية تعامل جميع انواع وطرق واساليب الطب البديل مع المرض ومن اهم اهدافنا: توحيد جميع انواع الطب والعلاج البديل في اسلوب علاجي واحد فقط اكثر فاعلية وفتكا في القضاء نهائيا علي المرض متمثلا في جذوره في الجسد وليس أعراضه الظاهرة علي المريض . ونأمل في الوصول الي ابتكارعلاج واحد فقط يتمكن من علاج جميع انواع الامراض المعروفة خلال اسبوع واحد او اسبوعان علي الاكثر.وبالتالي يمكن لنفس العلاج من وقاية الجسم البشري من الاصابة بأي مرض مستقبلا. وكذلك القضاء علي امراض الاطفال والامراض الموروثة وأمراض الشيخوخة و الوصول الي خلق أجيال قادمه بدون مرض او تشوهات خلقية .






المواضيع الأخيرة .        الكنز الفرعوني العجيب في شفاء الأمراض .  الأحد 13 مايو 2018 - 23:25 من طرفMagdy        فلسفة الاعشاب العلاجيه  الخميس 3 مايو 2018 - 15:31 من طرفHamdy A        العلاج باللمس وأسراره لاول مرة في العالم .  الإثنين 30 أبريل 2018 - 23:46 من طرفsuzan        أصاب ين سينا . وأخطأ الطب الحديث . الجزء الاول.  الإثنين 30 أبريل 2018 - 23:38 من طرفSamia         الطاقة : أنواعها. وفلسفتها. في تنشيط أو اضعاف المرض   الإثنين 30 أبريل 2018 - 9:33 من طرفHamdy A         الفلسفة العملية والعلمية للابر الصينية.  الإثنين 30 أبريل 2018 - 9:13 من طرفMagdy        الطب الحديث وفلسفته العلاجية  الإثنين 30 أبريل 2018 - 8:57 من طرفMagdy         الرقية الشرعية وفلسفتها الشفائية.  الأحد 29 أبريل 2018 - 15:47 من طرفام خالد        أسرار الحروف وارتباطها بحياة الانسان  السبت 28 أبريل 2018 - 18:13 من طرفAhd Allah        الأرقام وأثرها في حياة الانسان .  السبت 28 أبريل 2018 - 15:48 من طرفAhd Allah

شاطر | 
 

  الطب الطبيعي: قدرة الإنسان على مداواة نفسه!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة

ام خالد

السادة الأعضاء
avatar


انثى

المساهمات : 1013

تاريخ التسجيل : 08/09/2012

العمل. العمل. : الطب


1:مُساهمةموضوع: الطب الطبيعي: قدرة الإنسان على مداواة نفسه!    السبت 9 فبراير 2013 - 15:26






الطب الطبيعي هي مجموعة طرق تشير الى استطاعة الانسان ان يشفي نفسه بواسطة وسائل مساعدة. منها: الاعشاب الطبية, دواء بوصفة طبية, مضافات غذائية, النشاط البدني وغيرها.

منذ الازل, سعى الانسان بطرق واساليب مختلفة الى معالجة نفسه من المشاكل الطبية المتنوعة التي يصاب بها. وحتى بعد ان ظهر الطب الحديث الذي نعرفه, لا يزال الانسان يبحث عن طرق اخرى لمداواة نفسه. احدى الطرق البديلة التي وجدها الانسان هي المداواة الطبيعية, اي الشفاء الذاتي ايمانا بقدرة الانسان على معالجة نفسه.

نشات طرق الطب الطبيعي من تيارات مختلفة في الطب البديل, منذ القرن الثامن عشر والتاسع عشر، حيث قام الدكتور جون شيل بوضع هذا المفهوم عام 1895. وبالرغم من ذلك, يمكن العثور على جذور هذه الطريقة لدى هيبوقراط, الذي عارض الخرافات التي امن بها الناس وبان بامكانها مداواة الانسان, حيث ادعى خلافا لهم ان الانسان والطبيعة فقط يستطيعان اشفاء الانسان.

الطب الطبيعي هي مجموعة الطرق التي تؤمن ان باستطاعة الانسان ان يشفي نفسه بواسطة وسائل مساعدة. يمكن ان تكون هذه الوسائل: الاعشاب الطبية, دواء بوصفة طبية, نظاما غذائيا سليما, مضافات غذائية, النشاط البدني ومعالجة الجانب الحساس من المشكلة. الادعاء هو انه بواسطة هذه الوسائل يستطيع الانسان تجنب ومكافحة تاثيرات الغذاء غير الصحي, العدوى الخارجية, قلة ممارسة النشاطات البدنية وغيرها، حيث تؤدي هذه التاثيرات الى ان يعيش الانسان بنمط غير صحي بطبيعة الحال, في حين ان بامكان وسائل الطب الطبيعي ان تساعد في التاثير ضد هذه العوامل لمواجهتها.

يدعي المعالجون بالمداواة الطبيعية انه بما ان الانسان هو جزء من الطبيعة, فبامكانه معالجة نفسه، اذ ان الوسائل الطبيعية فقط هي التي تشفي الانسان. وبذلك يستطيع الانسان استغلال قدراته الطبيعية من اجل مداواة نفسه. تمنح الطبيعة الانسان الدعم اللازم لشفاء جسمه، وبذلك فهي تقويه. هذه العملية طويلة الامد وتتطلب من الانسان تغيير انماط سلوكه وتفكيره. وبذلك يحافظ على صحته, توازنه وتسمح له بالوقاية من العوامل الخارجية التي قد تشكل خطرا عليه.

من المهم القول انه ينبغي استخدام هذه الوسائل المساعدة كمتممات فقط وليس كوسائل رئيسية. والا، فسوف يعاني جسم الانسان من النقص. على سبيل المثال, لا تحل المكملات الغذائية محل الغذاء نفسه. ولا تحل ممارسة التمارين البدنية محل النوم الجيد. من اجل اجراء علاج ناجع وسليم يجب تحديد الاهداف التي يراد تحقيقها والاسس التي يجب اتباعها, ومن ثم تنفيذها على مراحل.

تجب الاشارة الى ان هنالك انتقادات غير قليلة لهذه الطريقة. والادعاء الاساسي هو ان وسائل المساعدة هذه غير كافية, وان غالبية المرضى الذين يتعالجون بهذه الطريقة لا يزالون يمتنعون عن تلقي العلاج التقليدي بالرغم من معاناتهم من المرض، الامر الذي يعرضهم لخطر فوات الاوان بالنسبة اليهم ولاحتمالات شفائهم.

من اجل تلقي العلاج الصحيح بالطب الطبيعي، ينبغي استشارة اختصاصي مؤهل بالمداواة الطبيعية والحصول منه على جميع المعلومات اللازمة, وفهم ماهية العلاج بالمداواة الطبيعية. من اجل نجاح العلاج, يجب اجراؤه بشكل متواصل، مثابر ودقيق. في حالات المرض او الالم الشديد, يجب التوجه الى الطبيب المعالج قبل تدهور الوضع، لانه عندئذ لن يكون بالامكان عمل اي شيء لانقاذ جسم المريض، او نفسيته في حالات اخرى.


منقول


الموضوع الأصلي : الطب الطبيعي: قدرة الإنسان على مداواة نفسه!
المصدر : القانون الحديث المفقود في الطب
الكاتب: ام خالد

...............................................................................................
رب اغفرلي ولوالدي وللمؤمنين يوم يقوم الحساب
 ام خالد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الطب الطبيعي: قدرة الإنسان على مداواة نفسه!
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
القانون الحديث المفقود في الطب  :: الصفحة الرئيسية :: أشهر انواع العلاجات والطـــــب المعروفة واخطاؤها :: الاعشاب وفلسفة علاجية جديدة .-