القانون الحديث المفقود في الطب

أول بحث طبي شامل من نوعه في العالم يكتشف الاسباب الحقيقية للمرض بانواعه المختلفه ويتوصل الي كيفية نشأة المرض وكيفية تطوره بالجسم البشري. وكذلك الي كيفية وافضل طرق العلاج السريع والفوري.وايضا الي كيفية الوقاية من المرض نهائيا. ولاول مرة في العالم الأسباب ا
 
البوابة والاخبار.الاخبارالرئيسيةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالتسجيلدخولالعاب on line games

. الهدف الأسمي والرئيسي لنا هو: كيفية الوقاية من المرض نهائيا ؟ @ من موضوعاتنا الحصرية القادمة : ماهية العلاج بالماء لاول مرة في العالم @ الرد علي موضوع : الايمان بالله تحت المجهر. @ ما العلاقة الخفية التي تربط بين هذه الدراسات الطبية ؟ @ اسطورة المهدي والدجال .@ جميع العلاجات الواردة في القرءان الكريم .@ كلمة الادارة حول موضوع : ولاية أمريكية تصدر قانونا يبيح العلاج بالماريجوانا @ المفكر الاسلامي .كيف يفكر ؟ والرد علي موضوع: بشر قبل آدم .@ الرد علي موضوع : لماذا خلقني الله رغما عن أنفي ؟ .@ المعني في قوله تعالي : " واذا مرضت فهو يشفين . @ الاصل المرضي . خصائصة و أسراره .الجزء الثاني @. الشروط العامة الواجبة للاصابة بالمرض . @ ماهية العنوسة. والاسباب والوقاية.@ المعني في قوله تعالي : وأيوب اذ نادي ربه اني مسني الضر وانت أرحم الراحمين @ السيدات والسادة : نكرر . بأن رسالتنا هذه موجهة فقط الي من يهمه الأمر من السادة كبار العلماء في الطب ومراكز الابحاث الطبية العالمية . وبمعني آخر أكثر وضوحا فنحن نوجه تلك الرسالة الي من يفهمها فقط من أولي الالباب حول العالم . أما بالنسبة للسادة العرب والمسلمون فالافضل لهم أن يظلوا كما عهدناهم نائمون في انتظار أن يوقظهم الغرب فينتبهون . @ اللهم انا بللغنا الرسالة وأدينا الأمانه . اللهم فأشهد . مع الشكر .

إرسال مساهمة في موضوع
شاطر | 
 

 أطباء ألمان: نقصان الوزن أحد مؤشرات الإصابة بالسرطان

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Hamdy ahmed
فريق الاشراف





ذكر

المساهمات : 938
تاريخ التسجيل : 31/08/2012
العمل. العمل. : باحث

1:مُساهمةموضوع: أطباء ألمان: نقصان الوزن أحد مؤشرات الإصابة بالسرطان   الأحد 28 أبريل 2013 - 22:16

ذكرت جمعية مرض السرطان في ألمانيا أن النقص التدريجي وغير المسيطر عليه في الوزن يمثل أحد الأعراض المهمة للإصابة بالأورام السرطانية، وينصح الأطباء في هذه الحالة بتناول الطعام بشكل حصص صغيرة موزعة على مدار اليوم.

ذكرت جمعية مرض السرطان في ألمانيا أن التغذية غير السليمة وأداء التمارين الرياضية بمعدلات ضئيلة وزيادة وزن الجسم تعد من العوامل المسؤولة عن ثلث حالات الإصابة بمرض السرطان في ألمانيا. وأشارت الجمعية أيضاً إلى أن النقص التدريجي في الوزن يمثل أحد أعراض المرض، خاصة في حال الإصابة بسرطان القولون أوالكلى أوالرئة.

حرمان الجسم من التغذية
خلايا سرطانية
وفي هذا الإطار قالت المتحدثة باسم الجمعية، إيفا كالبهايم، إن انتشار الأورام في الجسم يكون مرافقاً بحرمان الجسم من كمية كبيرة من التغذية، وهو ما يؤدي إلى نقص الوزن. ولذلك تنصح الخبيرة بإجراء فحوصات وقائية شاملة بصورة دورية وبأن يقوم الأشخاص الذين يفقدون الوزن - دون محاولة من جانبهم أو تغيير في أسلوب حياتهم- باستشارة الأطباء سريعا. وأضافت كالبهايم بالقول: "كما تقدم أعراض غير محددة أخرى مؤشرات مهمة، إذ يشير الإحساس بآلام في الظهر إلى وجود مشكلات بالكلية، فيما يشير السعال في الصباح إلى وجود مشكلة بالرئة".

نقص الوزن لا يؤخذ على نحو جدي
وأشارت الخبيرة الألمانية إلى أن إجراء تحاليل للدم والخضوع للأشعة فوق الصوتية يقدمان المزيد من التفاصيل بشأن الحالة الصحية للمريض، مشيرة إلى أن النقص في الوزن لا يؤخذ غالبا على نحو جدي. ومن جانبه قال جان أرندس، الطبيب في عيادة لعلاج السرطان في مدينة فرايبورغ الألمانية: "في كل ثانية يعاني المريض من خسارة ملحوظة في الوزن قبيل تشخيص إصابته بمرض السرطان. وهناك شخص واحد من أصل ستة يخسر عشرة بالمائة من وزنه".

أما كالبهايم، فترى أنه من الممكن إزالة الورم بشكل كامل عبر التدخل الجراحي ليتم إيقاف نقصان الوزن، وبعد ذلك فمن المهم العمل على استقرار الجسم والعودة إلى وزن صحي. ولكن في العديد من الحالات يتزايد نقصان الوزن، بحسب الخبيرة الألمانية.

التهاب الأغشية المخاطية
زيادة الوزن وقلة الحركة من عوامل الإصابة بالسرطان
لكن أخصائي الأمراض الباطنية في مستشفى الشاريتيه في برلين، يرى أن أحد أسباب نقص الوزن هو تسبب العلاج الكيميائي بالغثيان والإسهال والقيء، مضيفاً أن الجسم لا يكون لديه الوقت الكافي بين فترات العلاج الكيمائي للتعافي، ما يجعله أكثر ضعفا من الأوقات السابقة. وإضافة إلى ذلك، فغالبا ما يصاحب العلاج الكيماوي التهاب مزمن في الأغشية المخاطية مثل تلك الموجودة بالفم والحلق. وتبعا لنوع الورم، من الممكن أن تظهر أنواع أخرى من المشكلات. عن هذا يقول بيرلش إن "أورام المريء أو الحلق تسفر عن ضيق في الطريق الذي يسلكه الطعام"، مشيرا إلى أن تناول الطعام قد يسبب آلاما شديدة. وعلى الجانب الآخر يرافق الأورام، التي تصيب البنكرياس تراجع في الشهية. كما تؤدى الأورام إلى تكوين جزيئات بروتينية تتسبب في تحطيم أنسجة الخلايا في عملية لا يمكن السيطرة عليها.

تداعيات وخيمة
وعلى الرغم من عدم إجراء دراسات وافية حول هذا الموضوع حتى الآن، إلا أن الأخصائيين يعتقدون أن نقصان الوزن له تداعيات وخيمة على العلاج من السرطان. وفي هذا السياق قال أرندس: "يجب أن تتوافق جرعة العلاج مع انخفاض وزن المريض"، مشيراً إلى أن هذا يزيد من زمن العلاج، وبالتالي من الإرهاق الذي يعاني منه المريض. وتشير الإحصائيات إلى أن كل ثاني مريض مصاب بأورام سرطانية يموت متأثرا بعدوى لا يمكن لجسمه مقاومتها بسبب التغذية غير السليمة أو ضعف الجهاز المناعي.

كما أن هناك أسباب كافية لمواجهة خسارة الوزن في أسرع وقت ممكن من خلال تغيير النظام الغذائي. عن هذا تقول كالبهايم : "يمكن تقوية الجسم عبر السعرات الحرارية والبروتينات، ويهضم الجسم الدهون جيداً بشكل خاص. وبالتالي فإن الكريمة والزبد عنصران مهمان للتغذية". أما أرندس فيرى إن العديد من المرضى يعانون من تغيير في حاسة التذوق، مشيرا إلى أنه يجب التخلي عن العادات القديمة. وأجمع الأطباء على ضرورة تناول حصص صغيرة من الغذاء موزعة على مدار اليوم، في مثل تلك الحالات، أما الباقي فيترك للطب.
DW.DE
باحثون ألمان يقولون إن أدوية المناعة تعالج من السرطان
أكد فريق من العلماء الألمان أنه تبين لهم من خلال دراسة علمية قاموا بها أن هناك نوعا من الأدوية يشجع جهاز المناعة في الجسم على مكافحة الخلايا السرطانية، بعد تجربة الدواء على مجموعة من المرضى، وتحق استجابة لدى معظمهم. (29.09.2008)
البيرة للوقاية من السرطان
فريق من الباحثين الألمان يكتشف أن عنصر الزانتوهومول الموجود في البيرة يمكنه مقاومة السرطان. الاكتشاف قد يفتح الطريق أمام أبحاث علمية ترمي التوصل إلى بيرة لمقاومة الإصابة بالسرطان. (15.01.2008)
زيادة الوزن والأضواء الاصطناعية تزيد من احتمال الإصابة بالسرطان
في اليوم العالمي لمكافحة السرطان، حذر أطباء ألمان من أن الأشخاص الذين يعانون من زيادة الوزن أكثر عرضة للإصابة بالسرطان، كما كشفت دراسة أخرى حديثة أن الأضواء الاصطناعية تزيد من احتمال الإصابة بسرطان البروستاتا. (04.02.2009)
اختراع جديد للكشف عن سرطان الرئة وأمراض والجهاز التنفسي
قام علماء الفيزياء في جامعة دورتموند الألمانية باختراع جهاز جديد للتعرف المبكر على أمراض السرطان والالتهابات التي قد تصيب الرئة، ويعتمد الجهاز طريقة جديدة لإجراء التحاليل تتلخص في قياس حركة الشحنة الكهربية في الزفير. (19.12.2008)

منقول

الموضوع الأصلي : أطباء ألمان: نقصان الوزن أحد مؤشرات الإصابة بالسرطان

المصدر : القانون الحديث المفقود في الطب

الكاتب: Hamdy ahmed
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
Abo Ahmed
المشرف والمنسق العام







ذكر

المساهمات : 347
تاريخ التسجيل : 31/08/2012
العمل. العمل. : باحث

2:مُساهمةموضوع: رد: أطباء ألمان: نقصان الوزن أحد مؤشرات الإصابة بالسرطان   الإثنين 22 يوليو 2013 - 17:21

[/center]وفي هذا الإطار قالت المتحدثة باسم الجمعية، إيفا كالبهايم، إن انتشار الأورام في الجسم يكون مرافقاً بحرمان الجسم من كمية كبيرة من التغذية، وهو ما يؤدي إلى نقص الوزن.

اولا : في الحقيقة ان حرمان الجسم من التغذية يؤدي فقط الي الضعف والهزال وفقدان الوزن زلكنه لا يؤدي الي المرض طالما ان الجسد خال من الاصل المرضي . وذلك لانه قد يتغذي الجسد بالغذاء السليم ولكنه مصاب بعسر الهضم الذي يجعله فاقدا لهذا

العنصر الهام .وكانه لا يتغذي اصلا . وعسر الهضم عند الاطفال مرجعه الي الافرازات المرضية وعند الكبار فمرجعه الي الاصل المرضي وبالتالي يصاب الانسان بنقصان الوزن .

ثانيا : نظرا لارتفاع حرارة الجسد والاعضاء الداخليه بفعل الاصل المرضي فان ذلك يعمل علي تبخير واخراج كمية كبيرة من سوائل الجسد الطبيعية وبالتالي ضمور في الخلايا والاعضاء مما ,يعمل علي ظهور بعض الاورام وبالتالي يساعد كثيرا ايضا علي نقصان ملحوظ في الوزن .
ثالثا : الذي يشير اليه الإحساس بآلام في الظهر او وجود مشكلات بالكلية، او السعال في الصباح او المساء كما ذكر كل ذلك اشارات قاطعة بوجود الاصل المرضي ومنذرة بقدوم المرض الخطير والمزمن اضافة الي عنصر نقصان الوزن

.....[/center]

الموضوع الأصلي : أطباء ألمان: نقصان الوزن أحد مؤشرات الإصابة بالسرطان

المصدر : القانون الحديث المفقود في الطب

الكاتب: Abo Ahmed


الله اكبر
اعوذ بالله من الشيطان الرجيم
 بسم الله الرحمن الرحيم
قل ياأيها الناس قد جائكم الحق من ربكم فمن اهتدي فاِنما يهتدي لنفسه ومن ضل فاِنما يضل عليها وما انا عليكم بوكيـــــــــــل.
 صدق الله العظيم
  أهلآ بك يا زائر
Abo ahmed

باحث في الطب البديل
.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
Magdy
فريق الاشراف



ذكر

المساهمات : 661
تاريخ التسجيل : 24/04/2012

3:مُساهمةموضوع: رد: أطباء ألمان: نقصان الوزن أحد مؤشرات الإصابة بالسرطان   الإثنين 1 يونيو 2015 - 2:11


ابداعكم دائما متجدد
وعطاؤكم دائما موصول
بارك الله فيكم وأثابكم بما قدمتموه
 وعملكم عند الله وباذنه دائما مقبول .
lol!

الموضوع الأصلي : أطباء ألمان: نقصان الوزن أحد مؤشرات الإصابة بالسرطان

المصدر : القانون الحديث المفقود في الطب

الكاتب: Magdy



لئن شكرتم لازيدنكم .

       نورت الموضوع يا زائر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
حامد علي
السادة الأعضاء



ذكر

المساهمات : 58
تاريخ التسجيل : 31/08/2012
العمل. العمل. : باحث

4:مُساهمةموضوع: رد: أطباء ألمان: نقصان الوزن أحد مؤشرات الإصابة بالسرطان   الإثنين 1 يونيو 2015 - 2:11

شكراً لك من أعماق قلبي على عطائك الدائم

كلمات الثناء لا توفيك حقك , شكراً لك على عطائك وابداعاتك .

الموضوع الأصلي : أطباء ألمان: نقصان الوزن أحد مؤشرات الإصابة بالسرطان

المصدر : القانون الحديث المفقود في الطب

الكاتب: حامد علي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
abd alrahman
السادة الأعضاء



ذكر

المساهمات : 63
تاريخ التسجيل : 06/06/2012
العمل. العمل. : باحث

5:مُساهمةموضوع: رد: أطباء ألمان: نقصان الوزن أحد مؤشرات الإصابة بالسرطان   الإثنين 1 يونيو 2015 - 22:50

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
راندا
السادة الأعضاء







انثى

المساهمات : 509
تاريخ التسجيل : 08/12/2014
العمل. العمل. : الطب

6:مُساهمةموضوع: رد: أطباء ألمان: نقصان الوزن أحد مؤشرات الإصابة بالسرطان   الأحد 26 يوليو 2015 - 12:38

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://madany.moontada.net
محمود حمدي
السادة الأعضاء



ذكر

المساهمات : 25
تاريخ التسجيل : 26/04/2012

7:مُساهمةموضوع: رد: أطباء ألمان: نقصان الوزن أحد مؤشرات الإصابة بالسرطان   السبت 9 أبريل 2016 - 13:31

بوركتم وبوركت جهودكم
وأدامكم الله وأدام فضلكم
ولا حرمنا من عطاؤكم .
مع اطيب الامنيات وارق التحيات .

الموضوع الأصلي : أطباء ألمان: نقصان الوزن أحد مؤشرات الإصابة بالسرطان

المصدر : القانون الحديث المفقود في الطب

الكاتب: محمود حمدي



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
أطباء ألمان: نقصان الوزن أحد مؤشرات الإصابة بالسرطان
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
القانون الحديث المفقود في الطب :: الصفحة الرئيسية :: مؤشرات منذرة بالمرض الخطير والمزمن .لأول مرة في العالم-
إرسال مساهمة في موضوع