القانون الحديث المفقود في الطب

أول بحث طبي شامل من نوعه في العالم يكتشف الاسباب الحقيقية للمرض بانواعه المختلفه ويتوصل الي كيفية نشأة المرض وكيفية تطوره بالجسم البشري. وكذلك الي كيفية وافضل طرق العلاج السريع والفوري.وايضا الي كيفية الوقاية من المرض نهائيا. ولاول مرة في العالم الأسباب ا
 
البوابة والاخبار.الاخبارالرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخولالعاب on line games

أعوذ بالله من الشيطان الرجيم . بسم الله الرحمن الرحيم . الله اكبر : السيدات والسادة :. بعد الاستعانة بالله سبحانه وتعالي وبالقرآن الكريم ومن خلال فك شفرات بعض الايات الكريمة التي تتحدث عن المرض وأصوله في الجسد البشري وبعد تطبيق مدلولها عمليا أربعة وعشرون عاما . فنحن يشرفنا وبكل فخر ان نعلن علي العالم اجمع عن اكتشاف قوانين طبية جديدة تكتشف الأسباب الحقيقية وراء اصابة الانسان بالمرض واسرار وغموض المرض باشكاله وانواعه المختلفة تلك الاسباب المجهولة التي لم تخطر من قبل علي قلب بشر اكتشفت بعد البحث والتنقيب في دهاليز وغرف الامراض المختلفة علي مدي أكثر من أربعة وعشرون عاما . وبالتالي وبناء عليها سنلقي الضوء علي جميع النظريات والقوانين الطبيه المعمول بها حاليا علي مستوي العالم وجميع اساليب وطرق العلاج والطب المختلفه التي تتبعها شعوب العالم وتحليلها تحليلا كاملا وبكل شفافية لمعرفة مواطن الضعف ومواطن القوة والخطأ والصواب في كل نوع واسلوب منها كالطب التقليدي والطب البديل باشكاله وانواعه المختلفه بما فيها الرقية الشرعية والاعشاب والابر الصينيه والحجامه والطاقة بانواعها وغيرها وذلك لدراسة ومعرفة اوجه التقصير في هذه الطرق والاساليب العلاجيه ولمعرفة أسباب الفشل الدولي الذريع في عدم التمكن من القضاء علي اي نوع من الامراض حتي الان وسنعلن أيضا عن الاسباب الحقيقية وراء تعدد وتنوع اشكال وانواع الامراض التي تصيب الانسان وكذلك عن التفسير العلمي الوحيد والدقيق لكيفية تعامل جميع انواع وطرق واساليب الطب البديل مع المرض ومن اهم اهدافنا: توحيد جميع انواع الطب والعلاج البديل في اسلوب علاجي واحد فقط اكثر فاعلية وفتكا في القضاء نهائيا علي المرض متمثلا في جذوره في الجسد وليس أعراضه الظاهرة علي المريض . ونأمل في الوصول الي ابتكارعلاج واحد فقط يتمكن من علاج جميع انواع الامراض المعروفة خلال اسبوع واحد او اسبوعان علي الاكثر.وبالتالي يمكن لنفس العلاج من وقاية الجسم البشري من الاصابة بأي مرض مستقبلا. وكذلك القضاء علي امراض الاطفال والامراض الموروثة وأمراض الشيخوخة و الوصول الي خلق أجيال قادمه بدون مرض او تشوهات خلقية .




السيدات والسادة الكرام :ننصح باستخدام متصفح Mozilla Firefox الوحيد القادر علي التعامل مع تقنيات المنتدي الحديثة والدخول اليه بسهولة .

المواضيع الأخيرة .         900 بحث حول القرآن والعلوم الطبية .  الإثنين 17 يوليو 2017 - 21:15 من طرفMagdy        ظاهرة عبدة الشيطان .  الإثنين 17 يوليو 2017 - 1:03 من طرفHamdy A        السرطان وأمراض العيون مجهولة السبب والعلاج ؟ !  الإثنين 17 يوليو 2017 - 0:58 من طرفHamdy A        أمراض خطيرة مجهولة الاسباب.  الإثنين 17 يوليو 2017 - 0:21 من طرفHamdy A        ارتفاع درجة حرارة الجسم مجهولة الأسباب  الإثنين 17 يوليو 2017 - 0:14 من طرفHamdy A        طريقة غريبة لعلاج الصداع النصفي في موزمبيق   الخميس 13 يوليو 2017 - 2:12 من طرفام خالد        جرعات ادوية القلب الخاطئة تعرض المرضي للوفاة .  الخميس 13 يوليو 2017 - 1:15 من طرفام خالد         تهديدات وضغوط من أجل الصمت على الأدوية المغشوشة   الخميس 13 يوليو 2017 - 1:10 من طرفام خالد        خطورة المسكنات..  الخميس 13 يوليو 2017 - 1:09 من طرفام خالد        فتح الله متاني وعماد العامر مواويل  الأربعاء 12 يوليو 2017 - 2:58 من طرفAhd Allah

إرسال مساهمة في موضوع
شاطر | 
 

  أمل جديد ..علاج السرطان بالصدمة الكهربائية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة

ام كريم

السادة الأعضاء
avatar


انثى

المساهمات : 972

تاريخ التسجيل : 07/06/2012

العمل. العمل. : معلمه


1:مُساهمةموضوع: أمل جديد ..علاج السرطان بالصدمة الكهربائية   السبت 29 يونيو 2013 - 18:37

[/center][/center]


أمل جديد ..علاج السرطان بالصدمة الكهربائية
24 يونيو 2013 - 16:46
عدد القراءات
263




صدمة كهربائية مكثفة تدمر خلايا السرطان موضعيا، فيما تحافظ على الأنسجة المحيطة، وقد أتثبت هذه الطريقة فعاليتها العلاجية وفق التجارب الأولية على عينة من مرضى سرطان الكبد، لكن ما مدى فعاليتها في علاج مختلف أنواع الأورام؟

يستخدم الأطباء حاليا التدخل الجراحي من خلال إبرة رفيعة الحجم وطويلة يتم إدخالها في جسم المريض ويوجهها نحو محور الورم، من خلال متابعتها عبر شاشة الكمبيوتر، حيث تبدو الإبرة في الصورة المقطعية. وعند غرس الإبرة في ورم الكبد يتم تسخينها لبرهة مما يعمل على موت خلايا السرطان. لكن لهذه الطريقة سلبياتها، كما يقول كريستيان شتروستشينسكي، مدير معهد الأشعة السينية في مستشفى ريغينسبورغ الألماني، إذا "قد يكون لهذه الطريقة مضاعفات في بعض الأحيان، وبالذات إذا كان الورم في محيط الأوعية الدموية أو المعدة". ففي هذه الحالة لا تقضي الحرارة فقط على خلايا السرطان، بل وتتسبب بأضرار للخلايا المجاورة، وهو ما يمثل أضرارا جانبية غير مرغوب فيها.

الصدمة الكهربائية بدلا من الحرارة
يستخدم الأطباء الآن طريقة جديدة تقوم على أسلوب الصدمة الكهربائية بواسطة تيار عالي الجهد، الذي يعتمد على أيضا الإبرة الرفيعة، ولكن ليس بواسطة التسخين، وإنما بإرسال صدمة كهربائية عبر الإبرة نفسها، "ندخل في الورم مباشرة عدد من الإبر يصل عددها إلى ست ونعرض الورم للصدمة الكهربائية، فتذوب خلايا السرطان ثم يتولى الجسم عملية تنظيفها"، يقول شتروستشينسكي.
ولأن خلايا المريضة بالسرطان تحتوي على مياة كثيرة فإنها تستجيب للصدمة الكهربائية بسرعة مقارنة بالخلايا الصحيحة، وبالتالي ـ وهذه هو المأمول ـ يتم استهداف خلايا السرطان بهذه الطريقة وقتلها دون آثار جانبية.
قام شتروستشينسكي باختبار الطريقة الجديدة في دراسة أجراها على 35 مريضا يعانون من سرطان الكبد، يمكن الوصول إلى الكبد بسهولة بواسطة الإبرة الرفيعة. وحسب شتروستشينسكي فقد أظهرت النتائج الأولية للتجربة نجاح هذه الطريقة، وإمكانية تحملها كما أن درجة خطرها منخفضة. كما أن الدراسات ذات العلاقة التي تجرى في مستشفيات أخرى واعدة.

في إطار التجربة والأمر لا يخلو من سلبيات
لكن هذه الطريقة ما تزال حتى الآن محل تجريب في مراكز طبية قليلة في ألمانيا، وفي مجال معالجة أورام الكبد الغير قابلة للعمليات الجراحية. وفي حالة ثبت نجاعة هذه الطريقة سيكون من الممكن استخدامها في علاج سرطان الأعضاء الحساسة مثل البروستاتا والبنكرياس.
لكن يبقى السؤال المهم، هل من الممكن فعلا القضاء على السرطان بواسطة الصدمة الكهربائية أم أنه يعود مجددا بعد فترة من الوقت؟ حتى الآن لا يستطيع الخبراء الإجابة على هذا السؤال: "صحيح نحن متفائلون"، يقول شتروستشينسكي، "لكن يجب أن ننتظر بضع سنوات أخرى لعمل مقارنة معمقة لمختلف طرق العلاج".
ولا تخلو طريقة العلاج بالصدمة الكهربائية من سلبيات مقارنة بطريقة التسخين القديمة، إذ يجب أن تجرى الصدمة الكهربائية تحت التخدير الكامل للمريض مع التنفس الاصطناعي وذلك لمنع حدوث اضطرابات في ضربات القلب.

منقول

الموضوع الأصلي : أمل جديد ..علاج السرطان بالصدمة الكهربائية
المصدر : القانون الحديث المفقود في الطب
الكاتب: ام كريم

...............................................................................................
لا اله الا الله محمد رسول الله.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

Madany abdallah

الأدارة.
avatar


ذكر

المساهمات : 280

تاريخ التسجيل : 01/05/2012

الموقع : القانون الحديث المفقود في الطب

العمل. العمل. : باحث في الطب البديــــــل .


2:مُساهمةموضوع: رد: أمل جديد ..علاج السرطان بالصدمة الكهربائية   الجمعة 28 فبراير 2014 - 1:53

الله اكبر
بسم الله الرحمن الرحيم
الاخوة الاعزاء السادة الاعضاء
سيداتي وسادتي الزائرين الكرام
هذا الموضوع من موضوعات الطب الحديث يحمل في طياته وبين جنباته معان كثيرة
ومعلومات قيمة
تتفق تماما مع مانعرضه عليكم من علم ومعلومات وقوانين وتؤيدها بل وتؤكدها
وسنعمل علي تحليل ما جاء فيه خطوة بخطوة ونرجوا ان تكونوا قد توصلتم الي نفس التحليل
الذي سنعرضه عليكم وقمتم بربط تلك العمليات والمعلومات الواردة به بما جئنا به نحن من علم و معلومات.
يقول التقرير .
ان الاطباء يستخدمون ابرة رفيعة الحجم وطويلة توجه نحو محور الورم
وعند غرس الإبرة في ورم الكبد يتم تسخينها لبرهة مما يعمل على موت خلايا السرطان.
ولم يذكروا كالعادة الفلسفة الحقيقية للتسخين في قضاؤه علي السرطان .
وهذه العملية تذكرنا بالابر الصينية حيث انها مستوحاه أو مقتبسة منها و نسخة اخري غير مطابقة  .
وتستخدم نفس فكرة التسخين للابر الصينية .
فالابر تغرس في الخلايا العصبية تحت الجلد بنفس مؤثرات التسخين
أما هنا فالابر تغرس مباشرة في الورم نفسه بمؤثر التسخين  .
والاختلاف هنا لايوجد فقط في مكان الغرس للابر وحده
بل هناك اختلاف في طريقة عمل كل منها وطريقة تاثيرها علي المرض
والنتيجة واحدة في كلا الحالتين . هذا عند استخدام الطريقة الصينية لنفس قوة التسخين هذه .
ففي وضع الابر مباشرة في الورم نفسه تكون اقوي واسرع في الفعل من الابر الصينية وتسخينها
يعمل علي طرد الافرازات المرضية اولا وفي دقائق.
من الخلايا المصابة الي خلايا اخري مجاورة وبالتالي يتأثر اصلها المرضي ويضعف نشاطه
وتكون قوة الطرد للافرازات وضعف الاصل تبعا لقوة التسخين الواقع علي الورم والخلايا
وكذلك الفترة الزمنية التي تستمر فيها عملية التسخين.
 
أما في حالة الابر الصينية فالامر يختلف .وهي اضعف في الفعل والتأثير
فقد يكون هناك اي مؤثرات مؤثرة علي الخلايا العصبية فلا تصل مؤثرات التسخين
بصورة جيدة وقوية الي الاصل المرضي ناهيك عن المسافة التي تفصل تلك الخلايا العصبية عن مكان وجود الاصل المرضي والافرازات .
فمؤثر التسخين هنا يصل اولا الي الاصل المرضي ليعمل علي اضعافه
وبعده بثوان تتأثر افرازاته بالضعف ايضا في المكان المصاب اينما كان بالجسد .
 
وعند استبدال عملية التسخين بالصدمة الكهربائية
فان لها نفس التأثير لعملية التسخين ونفس الفلسفة
ويتم طرد تلك الافرازات مسببة الورم فتنشط الخلايا المصابة فورا وينشط جهازها المناعي ويتكفل
بتنظيف مكان الورم من اي متعلقات مع الوقت .
 
وانتبهوا جيدا ايها السادة الي الجملة التالية فقد قال :
 
؛ " ولأن الخلايا المريضة بالسرطان تحتوي على مياة كثيرة فإنها تستجيب للصدمة الكهربائية بسرعة مقارنة بالخلايا الصحيحة "
 
ولم بفسر لنا اسباب وجود تلك المياه الكثيرة في الخلايا السرطانية بالذات  بل تجاهل تلك النقطة تماما مع اهميتها العظمي للموضوع
ولم يغسر لنا ايضا اسباب عدم وجود مثل تلك المياه في الخلايا الصحيحة ! ومر ايضا عليها مرور الكرام .
 
ولم ينتبه الي ان تلك السوائل الموجودة في الخلايا السرطانية والتي يطلق عليها مياه اما ان تكون:
 
 1- هي نغسها الافرازات والسوائل المرضية مسببة الورم اصلا بالخلايا
 
 2- أو سوائل ارسلها الجهاز المناعي الي الخلايا في محاولة تبريدها وتخفيف حدة الافرازات المرضية الساكنة فيها بشكل دائم
 
واستطرد التقرير يقول :
 
لكن يبقى السؤال المهم، هل من الممكن فعلا القضاء على السرطان بواسطة الصدمة الكهربائية
أم أنه يعود مجددا بعد فترة من الوقت؟ حتى الآن لا يستطيع الخبراء الإجابة على هذا السؤال:
"صحيح نحن متفائلون"، يقول شتروستشينسكي، "لكن يجب أن ننتظر بضع سنوات أخرى
لعمل مقارنة معمقة لمختلف طرق العلاج".
 
وهذا فعلا هو السؤال المهم والاهم :
وحتي لانترك السؤال مطروحا دون اجابة ونحن نعلم انه لن يجيب عليه أحد اجابة وافية وشافية سوانا
واختصارا لتلك السنوات المنتظرة للوصول الي الاجابة كما قال السيد . شتروستشينسكي .
وحتي نوفر عليه عناء الانتظار
فنحن نقول : للسيد . شتروستشينسكي ان التفاؤل يا سيدي وحده لا يكفي !
 
ان القضاء علي السرطان او اي مرض مهما كان فهو سهل ويسير.ويمكن القضاء عليه بابسط الاشياء
اذا تم توجيهها الي الاصل المرضي وافرازاته في المكان المصاب كتلك العملية المحدودة التي نحن بصددها الان .
 
ولكن !!
بالنسبة للسرطان بصفة خاصة اواي مرض بصفة عامة  قابل للعودة مرة ثانية  وثالثة .
اذا تم التعامل علاجيا مع الاعراض المرضية فقط وفي حدودها الضيقة هذه.
كتلك الحالة محور الموضوع .
لان عملية التسخين او الصدمة الكهربائية لا تستغرق من الزمن سوي ثانية اذا كانت صدمة كهربية
او دقيقة او اقل او اكثر قليلا اذا كان التسخين
وتكون في محور او خلايا لا يتعدي مساحتها عدة سنتيمترات  
فاذا كان هذا الوقت كافيا لطرد الافرازات وذهاب العرض المرضي
فانه ليس كافيا لتحييد واضعاف الاصل المرضي لفترة طويله وبالتالي يعاود نشاطة
بعد فترة لا تزيد عن اسبوعان او ثلاثة ويعاود عملية تنشيط افرازاته في الجسد
مرة اخري ثم ان عملية عودة الافرازات لحدتها وتركيزها تتطلب بعض الوقت ايضا
وقد تعود وترجع الي نفس المكان الذي كانت به الاصابة او الورم أو مكان آخر مجاور .
وبالتالي يتكرر مرة ثانية .
ولضمان عدم عودة المرض أوبمعني أدق العرض المرضي أيا كان نوعه ومكانه بالجسد مرة ثانية او ثالثة
يجب توجيه المضادات نحو الاصل المرضي وافرازاته بصورة كافية لوقف نشاطه
وتحييده بصفة دائمة في الجسد .
وطبعا لن تنفع في تلك الفلسفة عملية التسخين او الصدمات الكهربائية او اي علاجات موضعية ووقتية
ولابد من ابتكار علاج او مضاد لذلك الاصل المرضي
يستخدمه المريض بنفسه ولفترة أطول من ذلك  شريطة ان يكون ليس له اي اعراض او اضرار جانبية
وبمعني أخر يجب ان لا يكون له اي تأثير مباشر أو غير مباشر علي خلايا الجسد الطبيعية .
وايضا لا يحتاج الي عملية تخدير المريض او تنفس صناعي أو مراكز طبية وخلافه !!
وفي هذه الحالة سنحصل علي عدة نتائج علاجية ايجابية بعلاج واحد وفي وقت واحد .
 
ويجب ان نعلم جميعا ان تلك العملية سواء التسخين بهذه الطريقة او الصدمات الكهربية او اي مؤثرات اشعاعية حرارية
مثلها ومفعولها كعملية الكي ولسع النحل و الابر الصينية فان الوجوه للعلاج قد تتعدد وتتنوع
وكذلك اماكن التطبيق في الجسد قد تختلف وتتنوع .
وتكون النتائج دائما ان لم تكن واحدة فمتقاربة .
 
 ويجب أن نعلم جميعا ان من أهم القوانين الطبية والعلاجية هو القانون :الذي يقول :
من أهم صفات ومميزات العلاج السليم والناجح والدقيق
هو العلاج او المادة او العنصر الذي ليس له اي مؤثرات بالسلب او بالايجاب علي خلايا الجسد البشري
الخالي من الاصول المرضية وافرازاتها نهائيا والذي تأثيره ينحصر علي الاجسام
الحاملة لتلك الاصول المرضية وافرازاتها فقط .

ولنا شرح بالتفصيل لهذا القانون .
ولنا حديث آخر في وقت أخر لتكملة الموضوع !!
 
مع شكري وتقديري !!

الموضوع الأصلي : أمل جديد ..علاج السرطان بالصدمة الكهربائية
المصدر : القانون الحديث المفقود في الطب
الكاتب: Madany abdallah

...............................................................................................
الله اكبر
 اعوذ بالله من الشيطان الرجيم
بسم الله الرحمن الرحيم
 قل ياأيها الناس قد جائكم الحق من ربكم فمن اهتدي فاِنما يهتدي لنفسه
ومن ضل فاِنما يضل عليها وما انا عليكم بوكيـــــــــــل.
 صدق الله العظيم


عدل سابقا من قبل MADANY ABD ALLAH في السبت 15 مارس 2014 - 21:54 عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http:///madany.moontada.net

Madany abdallah

الأدارة.
avatar


ذكر

المساهمات : 280

تاريخ التسجيل : 01/05/2012

الموقع : القانون الحديث المفقود في الطب

العمل. العمل. : باحث في الطب البديــــــل .


3:مُساهمةموضوع: رد: أمل جديد ..علاج السرطان بالصدمة الكهربائية   السبت 15 مارس 2014 - 21:50

السيدات والسادة
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

لقد ذكرنا سابقا بان هذا الموضوع واحد من عدة موضوعات تناولت علاج مرض السرطان
وهو احدي ابتكارات الطب الحديث في معالجة المرض الخبيث .
وهو يحتوي علي شقين علاجيين هامين .
 
الشق الاول: هو استخدام الاطباء لعملية التسخين المباشر للورم .
وقد اعلنا سابقا بان في عملية التسخين ورفع درجة حرارة اي عضو او خلايا جسدية فاننا بذلك
نعمل علي تنشيط الجهاز المناعي لتلك الخلايا ليقوم بواجبه الطبيعي في طرد المرض من المكان .
ولابد من توفر شرط الامان لخلايا العضو المصاب وكذلك  لبقية الاعضاء والخلايا المجاورة
اثناء القيام بتنفيذ تلك العملية حتي لا تتاثر تأثيرا سلبيا .
ولكي يتوفر هذا الشرط يجب ان لا تزيد حدة التسخين او حدة الصدمة الكهربائية
وطاقتها لدرجة ان لا تتحملها الخلايا وتعمل علي احراقها او تلفها .
فاذا ما كان للاسلوب العلاجي هذا الاثر السلبي فهو يعتبر اسلوب فاشل تماما
حتي لو كانت فكرته صحيحة .لان المهم ليست الفكرة دائما
ولكن المهم هو اسلوب وطريقة التنفيذ والتطبيق  .
 
وعندما نضع تلك الفكرة تحت المجهر سنلاحظ انها نفس اسلوب وفكرة الابر الصينية
والتقارب واضح جدا بين هذه و تلك اذ ان الابر الصينية تعتمد علي توصيل نفس المؤثرات
وهي التسخين الي الاصول المرضية وافرازاتها في مكان الاصابة عبر غرس الابرفي الخلايا العصبية
المنتشرة تحت سطح الجلد . اي ان هناك همزة وصل بين المرض وافرازاته وبين التسخين
وهي الخلايا العصبية مما يجعل الامر اهون قليلا في الفعل ورد الفعل .
 
غير ان الوضع هنا مختلف جزئيا عن الابر الصينية اذ تكون قوة التسخين المباشر للورم اقوي في فعلها
مما يسبب خسائر جانبية لا يحمد عقباها .
وقد تدارك السادة العلماء ذلك وبدؤا في اتخاذ مسلكا آخر ربما يكون اخف وطأة في رد الفعل والسلبيات
مع الحصول علي النتائج المرجوة .
 
وبدأوا الاعتماد علي أسلوب الصدمة الكهربائية بواسطة تيار عالي الجهد، الذي يعتمد أيضا على  الإبرة الرفيعة،
بإرسال صدمة كهربائية عبر الإبرة نفسها، "ندخل في الورم مباشرة عدد من الإبر يصل عددها إلى ست
ونعرض الورم للصدمة الكهربائية، فتذوب خلايا السرطان ثم يتولى الجسم عملية تنظيفها.
 
ولا ننسي التذكير بان في هذا الاسلوب ايضا عملية نسخ وتحوير لاسلوب الابر الصينية ايضا حيث انها
تعمل احيانا علي توصيل واستخدام  نفس الصدمة الكهربائية البسيطة او المصغرة عبر الخلايا العصبية
الي الاصل المرضي وافرازاته .
 
ونحن نحذر هؤلاء السادة من الاستمرار في استخدام تلك الصدمة الكهربائية لانها تعتبر بمثابة
قنبلة موقوته يفجرونها داخل جسد المريض
وسلبياتها ستكون نسبتها اعلي من استخدام اسلوب التسخين المباشر المستخدم سابقا .
 
هذا بالاضافة الي ان تنفيذ عملية الصدمة الكهربائية والمريض تحت التخدير لن يكون لها اي تأثير
علي الاصل المرضي لان مؤثرات الصدمة لن تصل اصلا الي الاصل المرضي ولن يشعر بها اطلاقا
حتي تقل حدة نشاطه بالجسد وهذا طبعا خطأ فادح  .
 
ويجب ان لا ننسي ان تلك الخلايا التي بها الورم هي اصلا خلايا لاعضاء جسدية
وفي فقدها وتلفها القضاء علي جزء من خلايا لعضو جسدي قد يكون عضوا رئيسيا وحيويا .
لاننا لو استخدمنا هذا الاسلوب وهو الصدمة الكهربائية في خلايا سليمة او في اي جسد خال من الاصول المرضية وافرازاتها
فسوف يكون لها اثر سلبي علي تلك الخلايا وهو ما يناقض القانون العلاجي السابق ذكره آنفا والذي يقول :
 من أهم صفات ومميزات العلاج السليم والناجح والدقيق
هو العلاج او المادة او العنصر الذي ليس له اي مؤثرات بالسلب او بالايجاب علي خلايا الجسد البشري
الخالي من الاصول المرضية وافرازاتها نهائيا والذي تأثيره ينحصر علي الاجسام
الحاملة لتلك الاصول المرضية وافرازاتها فقط .

ونعود ونكرر بان من اعظم سلبيات الطب بانواعه هو اتجاهه الي علاج الظواهر والاعراض المرضية
محل الشكوي الحالية للمريض.
وترك اسباب المرض دون ادني اهتمام او مقاومة والي متي سيستمر هذا الامر ؟ .
 
لذلك وبناء عليه فانهم لو تمكنوا من القضاء علي هذا العرض المرضي وهو السرطان
بواسطة الصدمة الكهربائية او التسخين او غيرهما
فنحن نؤكد انهم لن يأمنوا من أن يعود مجددا بعد فترة من الوقت وفي مكان آخر من الجسد .
ناهيك عن ازدياد الكم المرضي وحدته في الجسد مع مرور الوقت وتوغله في اعضاء وخلايا أخري جديدة .
لتظهر لنا اعراض مرضية أخري بعد فترة من الزمن !
 

ونحن نقول للسيد : كريستيان شتروستشينسكي، مدير معهد الأشعة السينية في مستشفى ريغينسبورغ الألماني
بان التفاؤل وحده ياسيدي لا يكفي .
بل يجب اتخاذ خطوات حاسمة وجادة لانقاذ البشرية من براثن هذا المرض الملعون .
و نعتقد ان انتظاركم سيطول جدا وقد تقوم الساعة دون ان تتوصلوا الي نتائج علاجية جيدة و صحيحة ودقيقة .
 
وقد ذكرنا في احد موضوعاتنا السابقة بان ورم السرطان  يشترك في صناعته الجهاز المناعي للجسد
والجهاز المناعي يعمل علي تنشيطه وتحفيزه كمية الطاقة الموجودة بالجسد سواء الطبيعية او المكتسبة .
 
ونحن نري انكم باتجاهكم هذا في استخدام الطاقة الكهربائية او التسخين هو اتجاه طيب
ولكنكم للاسف تستخدموا هذان العنصران المهمان بطريقة خاطئة  بحيث انكم تتجاوزوا بهما
اهم خطين دفاعيين وعلاجيين في الجسد  وهما عنصر الطاقة وعنصر الجهاز المناعي .
وبذلك تفقدوا قدرتهما العلاجية الرئيسية والمستمرة وذلك لان في تنشيطهما القضاء علي 50%
من اسباب ومسببات المرض .
 
وجميع عمليات السيطرة علي هذا المرض الجارية الآن هي محاولة الوقف والحد من نشاط الجهاز المناعي
بالمبردات القابضة والقوية جدا والتي هي مضادة لعنصر الحرارة التي تعمل علي تنشيط وتحفيز المناعة .
وبالتالي يتم تحييد وابطال مفعول الجهاز المناعي نهائيا.
ونحن نعلم جيدا ان القائمين علي علاج هذا المرض حول العالم يستخدمون تلك المبردات الشديدة
دون ان يعلموا فلسفتها العلاجية فقد لاحظوا فقط انحسارا لنسبة الورم وتخفيف حدته وقوته نتيجة لتلك العلاجات
فتمسكوا بها واستمروا في التعامل بها دون ان يفهموا فلسفتها العلاجية ودون ان يعلموا انها قاتلة ومحبطة للجهاز المناعي 
وبالتالي لابد وطبيعيا ان تخف حدة الورم وقوته ونسبته الي حد ما .

 وبذلك يفقد الجسد أهم عنصر حيوي به. والذي هو أهم المضادات الطبيعية
 والمقاوم والمناضل الوحيد ضد الاصل المرضي وافرازاته في الجسد
 وتوقف الامر عندهم  فقط عند هذا الحد .
ولذلك لابد للورم من الاستمرارية والازدياد مع مرور الوقت .
لاستمرارية نشاط الاصل المرضي وافرازاته  دون رادع يردعه.

اذاا هناك خطأ فادح في التعامل علاجيا مع هذا المرض علي مستوي العالم حتي الان !!!

فأولي بهم ان يصبوا جام غضبهم علي الافرازات المرضية وكذلك اصلها المرضي
اللذان هما الاسباب الرئيسية في صناعة المرض .

والي لقاء في موضوع آخر!!

الموضوع الأصلي : أمل جديد ..علاج السرطان بالصدمة الكهربائية
المصدر : القانون الحديث المفقود في الطب
الكاتب: Madany abdallah

...............................................................................................
الله اكبر
 اعوذ بالله من الشيطان الرجيم
بسم الله الرحمن الرحيم
 قل ياأيها الناس قد جائكم الحق من ربكم فمن اهتدي فاِنما يهتدي لنفسه
ومن ضل فاِنما يضل عليها وما انا عليكم بوكيـــــــــــل.
 صدق الله العظيم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http:///madany.moontada.net

ام خالد

السادة الأعضاء
avatar


انثى

المساهمات : 997

تاريخ التسجيل : 08/09/2012

العمل. العمل. : الطب


4:مُساهمةموضوع: رد: أمل جديد ..علاج السرطان بالصدمة الكهربائية   الإثنين 17 مارس 2014 - 19:47

دراسة : أمل جديد ..علاج السرطان بالصدمة الكهربائية

هذا الموضوع واحد من عدة موضوعات تناولت علاج مرض السرطان
وهو احدي ابتكارات الطب الحديث في معالجة المرض الخبيث .
وهو يحتوي علي شقين علاجيين هامين .

الشق الاول: هو استخدام الاطباء لعملية التسخين المباشر للورم .
وقد اعلنا سابقا بان في عملية التسخين ورفع درجة حرارة اي عضو او خلايا جسدية فاننا بذلك
نعمل علي تنشيط الجهاز المناعي لتلك الخلايا ليقوم بواجبه الطبيعي في طرد المرض من المكان .
ولابد من توفر شرط الامان لخلايا العضو المصاب وكذلك  لبقية الاعضاء والخلايا المجاورة
اثناء القيام بتنفيذ تلك العملية حتي لا تتاثر تأثيرا سلبيا .
ولكي يتوفر هذا الشرط يجب ان لا تزيد حدة التسخين او حدة الصدمة الكهربائية
وطاقتها لدرجة ان لا تتحملها الخلايا وتعمل علي احراقها او تلفها .
فاذا ما كان للاسلوب العلاجي هذا الاثر السلبي فهو يعتبر اسلوب فاشل تماما
حتي لو كانت فكرته صحيحة .لان المهم ليست الفكرة دائما
ولكن المهم هو اسلوب وطريقة التنفيذ والتطبيق لتلك الفكرة .

وعندما نضع تلك الفكرة تحت المجهر سنلاحظ انها نفس اسلوب وفكرة الابر الصينية
والتقارب واضح جدا بين هذه و تلك اذ ان الابر الصينية تعتمد علي توصيل نفس المؤثرات
وهي التسخين الي الاصول المرضية وافرازاتها في مكان الاصابة عبر غرس الابرفي الخلايا العصبية
المنتشرة تحت سطح الجلد . اي ان هناك همزة وصل بين المرض وافرازاته وبين التسخين
وهي الخلايا العصبية مما يجعل الامر اهون قليلا في الفعل ورد الفعل .

غير ان الوضع هنا مختلف جزئيا عن الابر الصينية اذ تكون قوة التسخين المباشر للورم اقوي في فعلها
مما يسبب خسائر جانبية لا يحمد عقباها .
وقد تدارك السادة الاطباء ذلك وبدؤا في اتخاذ مسلكا آخر ربما يكون اخف وطأة في رد الفعل والسلبيات
مع الحصول علي النتائج المرجوة .

وبدأوا الاعتماد علي أسلوب الصدمة الكهربائية بواسطة تيار عالي الجهد، الذي يعتمد أيضا على  الإبرة الرفيعة،
بإرسال صدمة كهربائية عبر الإبرة نفسها، "ندخل في الورم مباشرة عدد من الإبر يصل عددها إلى ست
ونعرض الورم للصدمة الكهربائية، فتذوب خلايا السرطان ثم يتولى الجسم عملية تنظيفها.

ولا ننسي التذكير بان في هذا الاسلوب ايضا عملية نسخ وتحوير لاسلوب الابر الصينية ايضا حيث انها
تعمل احيانا علي توصيل واستخدام  نفس الصدمة الكهربائية البسيطة او المصغرة عبر الخلايا العصبية
الي الاصل المرضي وافرازاته .

ونحن نحذر هؤلاء السادة من الاستمرار في استخدام تلك الصدمة الكهربائية لانها تعتبر بمثابة
قنبلة موقوته يفجرونها داخل جسد المريض
وسلبياتها ستكون نسبتها اعلي من استخدام اسلوب التسخين المباشر المستخدم سابقا .

هذا بالاضافة الي ان تنفيذ عملية الصدمة الكهربائية والمريض تحت التخدير لن يكون لها اي تأثير
علي الاصل المرضي لان مؤثرات الصدمة لن تصل اصلا الي الاصل المرضي ولن يشعر بها اطلاقا
حتي تقل حدة نشاطه بالجسد وهذا طبعا خطأ فادح  .

ويجب ان لا ننسي ان تلك الخلايا التي بها الورم هي اصلا خلايا لاعضاء جسدية
وفي فقدها وتلفها القضاء علي جزء من خلايا لعضو جسدي قد يكون عضوا رئيسيا وحيويا .

ونعود ونكرر بان من اعظم سلبيات الطب بانواعه هو اتجاهه الي علاج الظواهر والاعراض المرضية
محل الشكوي الحالية للمريض.
وترك اسباب المرض دون ادني اهتمام او مقاومة والي متي سيستمر هذا الامر ؟ .

لذلك وبناء عليه فانهم لو تمكنوا من القضاء علي هذا العرض المرضي وهو السرطان
بواسطة الصدمة الكهربائية او التسخين او غيرهما
فنحن نؤكد انهم لن يأمنوا من أن يعود مجددا بعد فترة من الوقت وفي مكان آخر من الجسد .
ناهيك عن ازدياد الكم المرضي وحدته في الجسد مع مرور الوقت وتوغله في اعضاء وخلايا أخري جديدة .
لتظهر لنا اعراض مرضية أخري بعد فترة من الزمن !

وانتبهوا جيدا ايها السادة الي الجملة التالية فقد قال :

؛ " ولأن الخلايا المريضة بالسرطان تحتوي على مياة كثيرة فإنها تستجيب للصدمة الكهربائية بسرعة مقارنة بالخلايا الصحيحة "

ولم بفسر لنا اسباب وجود تلك المياه الكثيرة في الخلايا السرطانية بالذات  بل تجاهل تلك النقطة تماما مع اهميتها العظمي للموضوع
ولم يغسر لنا ايضا اسباب عدم وجود مثل تلك المياه في الخلايا الصحيحة ! ومر ايضا عليها مرور الكرام .

ولم ينتبه الي ان تلك السوائل الموجودة في الخلايا السرطانية والتي يطلق عليها مياه
انها قد تكون:

1- هي نغسها الافرازات والسوائل المرضية مسببة الورم اصلا بالخلايا

2- أو سوائل ارسلها الجهاز المناعي الي الخلايا في محاولة تبريدها وتخفيف حدة الافرازات المرضية الساكنة فيها بشكل دائم

واستطرد التقرير يقول :

لكن يبقى السؤال المهم، هل من الممكن فعلا القضاء على السرطان بواسطة الصدمة الكهربائية
أم أنه يعود مجددا بعد فترة من الوقت؟ حتى الآن لا يستطيع الخبراء الإجابة على هذا السؤال:
"صحيح نحن متفائلون"، يقول شتروستشينسكي، "لكن يجب أن ننتظر بضع سنوات أخرى
لعمل مقارنة معمقة لمختلف طرق العلاج".

وهذا فعلا هو السؤال المهم والاهم :
وحتي لانترك السؤال مطروحا دون اجابة ونحن نعلم انه لن يجيب عليه أحد اجابة وافية وشافية سوانا
واختصارا لتلك السنوات المنتظرة للوصول الي الاجابة كما قال السيد . شتروستشينسكي .
فنحن نقول للسيد : كريستيان شتروستشينسكي، مدير معهد الأشعة السينية في مستشفى ريغينسبورغ الألماني
بان التفاؤل وحده ياسيدي لا يكفي .
بل يجب اتخاذ خطوات حاسمة وجادة لانقاذ البشرية من براثن هذا المرض الملعون .
و نعتقد ان انتظاركم سيطول جدا وقد تقوم الساعة دون ان تتوصلوا الي نتائج علاجية جيدة و صحيحة ودقيقة .

وقد ذكرنا في احد موضوعاتنا السابقة بان ورم السرطان  يشترك في صناعته الجهاز المناعي للجسد
والجهاز المناعي يعمل علي تنشيطه وتحفيزه كمية الطاقة الموجودة بالجسد سواء الطبيعية او المكتسبة .

ونحن نري انكم باتجاهكم هذا في استخدام الطاقة الكهربائية او التسخين هو اتجاه طيب
ولكنكم للاسف تستخدموا هذان العنصران المهمان بطريقة خاطئة  بحيث انكم تتجاوزوا بهما
اهم خطين دفاعيين وعلاجيين في الجسد  وهما عنصر الطاقة وعنصر الجهاز المناعي .
وبذلك تفقدوا قدرتهما العلاجية الرئيسية والمستمرة وذلك لان في تنشيطهما القضاء علي 50%
من اسباب ومسببات المرض وضمان للمقاومة المتواصله والمستمرة ضدهما حتي لا يعودوا
الي النشاط مجددا مرة أخري .

وجميع عمليات السيطرة علي هذا المرض الجارية الآن هي محاولة الوقف والحد من نشاط الجهاز المناعي
بالمبردات القابضة والقوية جدا والتي هي مضادة لعنصر الحرارة التي تعمل علي تنشيط وتحفيز المناعة .
وبالتالي يتم تحييد وابطال مفعول الجهاز المناعي نهائيا.
ونحن نعلم جيدا ان القائمين علي علاج هذا المرض حول العالم يستخدمون تلك المبردات الشديدة
دون ان يعلموا فلسفتها العلاجية فقد لاحظوا فقط انحسارا لنسبة الورم وتخفيف حدته وقوته نتيجة لتلك العلاجات
فتمسكوا بها واستمروا في التعامل بها دون ان يفهموا فلسفتها العلاجية ودون ان يعلموا انها قاتلة ومحبطة للجهاز المناعي  وبالتالي لابد وطبيعيا ان تخف حدة الورم
وقوته ونسبته الي حد ما .

وبذلك يفقد الجسد أهم عنصر حيوي به. والذي هو أهم المضادات الطبيعية
والمقاوم والمناضل الوحيد ضد الاصل المرضي وافرازاته في الجسد
وتوقف الامر عندهم  فقط عند هذا الحد .
ولذلك لابد للورم من الاستمرارية والازدياد مع مرور الوقت .
لاستمرارية نشاط الاصل المرضي وافرازاته  دون رادع يردعه.

اذاا هناك خطأ فادح في التعامل علاجيا مع هذا المرض علي مستوي العالم حتي الان !!!

فأولي بهم ان يصبوا جام غضبهم علي الافرازات المرضية وكذلك اصلها المرضي
اللذان هما الاسباب الرئيسية في صناعة المرض .

والي لقاء في موضوع آخر!!

اكثر من رائع .
زادك الله علما وبارك لنا فيك .
:(

الموضوع الأصلي : أمل جديد ..علاج السرطان بالصدمة الكهربائية
المصدر : القانون الحديث المفقود في الطب
الكاتب: ام خالد

...............................................................................................
رب اغفرلي ولوالدي وللمؤمنين يوم يقوم الحساب
 ام خالد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

Magdy

فريق الاشراف
avatar


ذكر

المساهمات : 771

تاريخ التسجيل : 24/04/2012


5:مُساهمةموضوع: رد: أمل جديد ..علاج السرطان بالصدمة الكهربائية   السبت 23 مايو 2015 - 1:04

8)

الموضوع الأصلي : أمل جديد ..علاج السرطان بالصدمة الكهربائية
المصدر : القانون الحديث المفقود في الطب
الكاتب: Magdy

...............................................................................................


       نورت الموضوع يا زائر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
أمل جديد ..علاج السرطان بالصدمة الكهربائية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
القانون الحديث المفقود في الطب  :: الصفحة الرئيسية :: دراسات وأبحاث طبية غير دقيقة-
إرسال مساهمة في موضوع