القانون الحديث المفقود في الطـــب

أول بحث طبي شامل من نوعه في العالم يكتشف الاسباب الحقيقية للمرض بانواعه المختلفه ويتوصل الي كيفية نشأة المرض وكيفية تطوره بالجسم البشري. وكذلك الي كيفية وافضل طرق العلاج السريع والفوري.وايضا الي كيفية الوقاية من المرض نهائيا. ولاول مرة في العالم الأسباب ا
 
البوابة والاخبار.الاخبارالرئيسيةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالتسجيلدخولالعاب on line games

. الهدف الأسمي والرئيسي لنا هو: كيفية الوقاية من المرض نهائيا ؟ @ من موضوعاتنا الحصرية القادمة : ماهية العلاج بالماء لاول مرة في العالم @ الرد علي موضوع : الايمان بالله تحت المجهر. @ ما العلاقة الخفية التي تربط بين هذه الدراسات الطبية ؟ @ اسطورة المهدي والدجال .@ جميع العلاجات الواردة في القرءان الكريم .@ كلمة الادارة حول موضوع : ولاية أمريكية تصدر قانونا يبيح العلاج بالماريجوانا @ المفكر الاسلامي .كيف يفكر ؟ والرد علي موضوع: بشر قبل آدم .@ الرد علي موضوع : لماذا خلقني الله رغما عن أنفي ؟ .@ المعني في قوله تعالي : " واذا مرضت فهو يشفين . @ الاصل المرضي . خصائصة و أسراره .الجزء الثاني @. الشروط العامة الواجبة للاصابة بالمرض . @ ماهية العنوسة. والاسباب والوقاية.@ المعني في قوله تعالي : وأيوب اذ نادي ربه اني مسني الضر وانت أرحم الراحمين @ السيدات والسادة : نكرر . بأن رسالتنا هذه موجهة فقط الي من يهمه الأمر من السادة كبار العلماء في الطب ومراكز الابحاث الطبية العالمية . وبمعني آخر أكثر وضوحا فنحن نوجه تلك الرسالة الي من يفهمها فقط من أولي الالباب حول العالم . أما بالنسبة للسادة العرب والمسلمون فالافضل لهم أن يظلوا كما عهدناهم نائمون في انتظار أن يوقظهم الغرب فينتبهون . @ اللهم انا بللغنا الرسالة وأدينا الأمانه . اللهم فأشهد . مع الشكر .

شاطر | 
 

 التصلب المتعدد

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Mohamed H
السادة الأعضاء





ذكر

المساهمات : 676
تاريخ التسجيل : 14/05/2012
العمل. العمل. : in the port

مُساهمةموضوع: التصلب المتعدد   الأحد 15 سبتمبر 2013 - 19:27




الـــمـــلامح الـــســـريــريـــة 
لا توجد أعراض أو علامات تشخيصية مُعينة للتصلب المُتعدد , و لكن بالرغم من هذا يُمكن في أغلب الحالات التعرف على المرض سريرياً.
الأنماط السريرية للتصلب المتعدد 
1- التصلب المُتعدد مُتكرر الإنتكاس و الهجوع (الهدوء) Remitting Relapsing MS , و هو الأكثر حدوثاً و يعني بأن المريض يُصاب بنوبة حادة من المرض ثم يخف (هجوع) ثم بعد فترة يُصاب بنوبة حادة اُخرى (إنتكاس) و بعدها يخف (هجوع) , و في كل مرة ينتكس و يهدأ فيها المرض يترك تلف مُستديم في الأعصاب مما يزيد حدة الأعراض و الإعاقة شيئاً فشيئا.
2- التصلب المُتعدد المُترقي الأساسي 
2- التصلب المُتعدد المُترقي الأساسي Primary Progressive MS و يُشكل 20% من الحالات.
3- التصلب المُتعدد مُتكرر الإنتكاس و الهجوع (الهدوء) يمكن أن يتطور إلى النوع المُترقي ليُشكل التصلب المُتعدد المُترقي الثانوي 
3- التصلب المُتعدد مُتكرر الإنتكاس و الهجوع (الهدوء) يمكن أن يتطور إلى النوع المُترقي ليُشكل التصلب المُتعدد المُترقي الثانوي Secondary Progressive MS. 
4- أحياناً المرض يسير في مسلك خاطف و سريع في تطوره و تأثيره على الأعصاب خلال بضعة أشهر و يُسمى التصلب المُتعدد الخاطف 
4- أحياناً المرض يسير في مسلك خاطف و سريع في تطوره و تأثيره على الأعصاب خلال بضعة أشهر و يُسمى التصلب المُتعدد الخاطف Fulminant MS. يُصيب أقل من 10% من الحالات. 
إعاقة توصيل الأعصاب 
إعاقة توصيل الأعصاب Nerve Conduction (إنتقال الإشارات العصبية في الأعصاب) مُباشرة نتيجة زوال النُخاعين أو غير مباشرة نتيجة للإلتهابات هي السبب الرئيسي لظهور الخلل السريري في المرض.
مـا هـي الأعــراض و الـعـلامـات الـتي تـظهـر عـلى الـمـريـض؟ 
أكثر الأعراض و العلامات شيوعاً و حدوثاً و تميزاً في التصلب المُتعدد مُتكرر الإنتكاس و الهدوء هي 
إعتلال العصب البصري العصبي Optic Neuropathy
و أعراضه عدم وضوح الرؤية في أحد العينين يتطور خلال ساعات أو أيام , و يتراوح بين الشعور بالرؤية خلال زجاج مُعتم إلى عدم الإبصار (فقدان البصر) في عين واحدة و عادة يُصاحبه ألم عيني (ألم في العين أو خلف العين). الإصابة بالعُمى الكامل نادر الحدوث. الشفاء يتم خلال 1 - 2 شهر .
إذا أصابت اللويحة (آفة المرض) رأس العصب البصري يظهر الإعتلال في صورة إلتهاب العصب البصري Optic Neuritisالذي يؤدي إلى إنتفاخ القرص البصري Optic Disc Swelling و يمكنه رؤيته بمنظار العين Ophthalmoscope عند فحص قاع العين Fundoscopy . إلتهاب العصب البصري يؤدي إلى فقدان حدة الإبصار مُبكراً و هذا يُميزه عن الأسباب الأخرى لإلتهاب العصب البصري.
أما إذا أصابت الآفة العصب البصري بضعة مليميترات خلف العين لا تثسبب إنتفاخ القرص البصري و يُسمى هذا الإلتهاب , إلتهاب العصب البصري خلف المقلة (العين) 
أما إذا أصابت الآفة العصب البصري بضعة مليميترات خلف العين لا تثسبب إنتفاخ القرص البصري و يُسمى هذا الإلتهاب , إلتهاب العصب البصري خلف المقلة (العين) Retrobulbar Optic Neuritis و هنا لا تظهر علامات في القرص البصري عند فحص قاع العين.
زيادة سوء إعتلال العصب البصري العصبي أثناء الحُمى , الطقس الحار أو بعد ممارسة التمارين الرياضية يُعرف بظاهرة يوثوف 
زيادة سوء إعتلال العصب البصري العصبي أثناء الحُمى , الطقس الحار أو بعد ممارسة التمارين الرياضية يُعرف بظاهرة يوثوف Uthoff's Phenomenon و هي عبارة عن بطء (تأخير) في توصيل الأعصاب المركزية عند زياة إرتفاع درجة حرارة الجسم.
و من الآثار السلبية المُتأخرة للإعتلال , العُتامات (عُتمة) 
و من الآثار السلبية المُتأخرة للإعتلال , العُتامات (عُتمة) Scotomas و هي عبارة عن بقع سوداء (بؤر عمياء) تظهر في مجال الإبصار , و خلل في إبصار الألوان. 

زوال النُخاعين في جذع الدماغ 
زوال النُخاعين في جذع الدماغ Brainstem Demyelination
إصابة جذع الدماغ الحادة تُسبب إزدواج الرؤية (شَفَع) Diplopia و دُوار Vertigo و خدران في الوجه أو ضعف و/أو عُسر البلع Dysphagia.
و الصورة المثالية هي نوبة (هجمة) حادة من إزدواج الرؤية مع دُوار مع رأرأة 
و الصورة المثالية هي نوبة (هجمة) حادة من إزدواج الرؤية مع دُوار مع رأرأة Nystagmus (إرتجاج العين اُفقياً أو عمودياً عند النظر نحو الجانب "طرف العين") و لا يُصاحب النوبة طنين في الاُذن Tinnitus أو صُم Deafness. و تدوم النوبة لبضعة أسابيع قبل الشفاء منها. 

آفات الحبل الشوكي 
آفات الحبل الشوكي Spinal Cord Lesion 
خزل نظيري تشنُجي Spastic paraparesis , و هو ضعف أو شلل غير كامل في إما الأطراف العلوية (الذراعين) أو الأطراف السُفلية (الرجلين) , و يتطور خلال أيام أو اسابيع و هو الصورة المثالية للمرض التي تحدث عند إصابة الحبل الشوكي العُنقيCervical Cord (جزء الحبل الشوكي في الرقبة) أو الصدري Thoracic Cord (جزء الحبل الشوكي في الصدر) بلويحات زوال النُخاعين (آفة المرض).
و عادة يبدأ كصعوبة في المشي و إعتلال الإحساس و كذلك إحتباس البول 
و عادة يبدأ كصعوبة في المشي و إعتلال الإحساس و كذلك إحتباس البول Urinary Retention (صعوبة التبول). 

تظاهرات (صور) غير شائعة للمرض 
تظاهرات (صور) غير شائعة للمرض Unusual Presentations 
يمكن أن يظهر مرض التصلب المُتعدد في صورة الصرع Epilepsy , أو تشنج أحد الأطراف , أو ألم الثُلاثي التوائمTrigeminal Neuralgia (الثلاثي التوائم هو أحد الأعصاب القحفية , يُزود الوجه بالإحساس , و ألمه حاد و لاسع و يُصيب احدى جهات الوجه). 
التصلب المُتعدد في مراحله النهاية 
التصلب المُتعدد في مراحله النهاية End-Stage MS 
يُسبب المرض في مراحله النهائية إعاقة شديدة مُكونة من خزل ربُاعي تشنُجي 
يُسبب المرض في مراحله النهائية إعاقة شديدة مُكونة من خزل ربُاعي تشنُجي Spastic Tetraparesis (الأطراف العلوية و السُفلية مُصابة بشلل غير كامل) , ضمور العصب البصري Optic Atrophy , الرنح Ataxia (المريض يترنح من جانب لِآخر و لا يستطيع المشي على خط مُستقيم) , رأرأة Nystagmus , أعراض إصابة جذع الدماغ مثل الرؤية المُزدوجة و أعراض الشلل البصلي الكاذب Pseudobulbar Palsy (عُسر البلع و صعوبة الكلام ). الخرف Dementia شائع الحدوث في المرضى. إصابة الحبل الشوكي تُسبب سلس البول Urinary Incontinence و هو خروج البول لا إرادياً و عدم القدرة على التحكم في المثانة البولية. الوفاة تنتج عن اليوريمية Uraemia و هي إرتفاع مستوى اليوريا في الدم (مثل حالات الفشل الكلوي) , و إلتهاب الرئة القصبي الرئوي Bronchopneumonia. 

الإســتــقــصـــاءات 
الإســتــقــصـــاءات Investigations
التصوير بالرنين المُغناطيسي Magnetic Resonance Imaging للمخ و الحبل الشوكي يُعتبر الإستقصاء (الإختبار) المُفضل و الحساس لتشخيص التصلب المُتعدد , أي يُمكن الإعتماد عليه كلياً في التشخيص , و يُظهر لويحات زوال النُخاعين في الدماغ و جذعه و الحبل الشوكي العُنقي. بوجود التصوير بالرنين المغناطيسي أصبحت الأشعة المقطعية غير ضرورية و لا تُساعد في تشحيص التصلب المثتعدد و كذلك بالنسبة لباقي التحاليل , و هذا يعني بأن التصوير بالرنين المُغناطيسي يكفي لتشخيص المرض مع الملامح السريرية. 

فحص السائل المُخي الشوكي 
فحص السائل المُخي الشوكي Cerebrospinal Fluid CSF غير ضروري لتشخيص التصلب المُتعدد , يُبين الفحص , في 80% من الحالات , وجود غلوبينات مناعية قليلة النسيلة GOligoclonal Immunoglobulin G IgG مما يدُل على وجود تصنيع للغلوبينات المناعية في الجهاز العصبي المركزي استجابةً لوجود مُستضدات Antigens غير معروفة و كذلك زيادة في عدد الخلايا وحيدة النُواة Mononuclear Cells. 
الإختبارات الكهربائية الفسيولوجية 
الإختبارات الكهربائية الفسيولوجية Electrophysiological tests , في 70 - 90% من حالات التصلب المُتعدد لديهم بطء (تأخر) في الإستجابات المُثارة إبصارياً Visual Evoked responses و خاصة في حالات إعتلال العصب البصري العصبي.
يُجرى هذا الإختبار بوضع المريض أمام شاشة تلفاز تُعرض فيه لوحة مثل لوحة لعبة الشطرنج , فيها مُربعات مُضيئة و اُخرى مُعتمة , ثم يتغير مكان المُربعات بشكل عشوائي و يُقاس ردة فعل الدماغ لهذا التغيير بواسطة أشرطة كهربائية مُثبتة على رأس المريض.
يكون الإختبار إيجابياً حتى مع عدم وجود أعراض سريرية للإعتلال البصري أو إصابة قديمة للعصب البصري أو حالات لويحة وحيدة 
يُجرى هذا الإختبار بوضع المريض أمام شاشة تلفاز تُعرض فيه لوحة مثل لوحة لعبة الشطرنج , فيها مُربعات مُضيئة و اُخرى مُعتمة , ثم يتغير مكان المُربعات بشكل عشوائي و يُقاس ردة فعل الدماغ لهذا التغيير بواسطة أشرطة كهربائية مُثبتة على رأس المريض.
يكون الإختبار إيجابياً حتى مع عدم وجود أعراض سريرية للإعتلال البصري أو إصابة قديمة للعصب البصري أو حالات لويحة وحيدة Solitary Lesion (آفة وحيدة) في الحبل الشوكي.
إختبار الجُهد المُثار في جذع الدماغ 
إختبار الجُهد المُثار في جذع الدماغ Brainstem Evoked Potentials يكون موجباً (بطء إستجابة جذع الدماغ) في حال إصابته بِآفات المرض.
إختبار توصيل (عمل) الأعصاب الطرفية يكون سليماً. 

الـــعـــلاج و ســـيــر الــمــرض
إختبار توصيل (عمل) الأعصاب الطرفية يكون سليماً. 
الـــعـــلاج و ســـيــر الــمــرض
 مرض التصلب المُتعدد لا يُمكن التنبؤ بمساره و تطوره لأنه يوجد إختلاف كبير و شاسع بين المرضى من حيث شدة تأثير المرض عليهم و الإعاقة الجسدية , فمنهم من يستمر في العيش بإكتفاء ذاتي و منهم من يُصاب بإعاقة جسدية شديدة مُقعدة.
و لكن الكثير من الحالات يكون مسار المرض فيها حميد و غير شديد و لا يؤدي إلى إعاقة جسدية شديدة.
الكثير من العلاجات طُرحت في الأسواق للتصلب المُتعدد مثل العلاج بالتجميد Cryotherapy و العلاج بالتشعيع (بالأشعة)Radiotherapy و العديد من اللقاحات و التحفيز الكهربائي Electrical Stimulation و العلاج بالأوكسجين ذو الضغط العاليHyperbaric Oxygen و غيرها , و لم يُثبت أي منها جدواه في تغيير مسار المرض و تطوره.
علاج التصلب المُتعدد المُتبع كما يلي  
فترة علاجية مُحددة من الأستيروئيدات القشرية (الكورتيزونات) Corticosteroids مثل ميثايل بردنوسولون Methylprednisoloneعن طريق الوريد لعدة أيام , تُستخدم بكثرة في حالات الإنتكاس , حيث أنها تُخفف من حدة المرض أحياناً و لكنها لا تؤثر على مسار المرض و تطوره على المدى البعيد. 
بيتا انترفيرون ب1 و أ1 
بيتا انترفيرون ب1 و أ1 Beta-Interferon (1b and 1a) , يؤخذ عن طريق الحقن الذاتي (المريض يحقن نفسه) في حالات التصلب المُتعدد مُتكرر الإنتكاس و الهجوع , و الانترفيرون يُقلل من مُعدل الإنتكاسات بنسبة الثُلث و كذلك يمنع من زيادة آفات المرض التي تظهر بالرنين المغناطيسي مع مرور الزمن. و لكن يبدو أن سير المرض و تطوره النهائي لا يتغير باستخدام الانترفيرون. و من آثار الانترفيرون السلبية هي أعراض كأعراض الأنف.
علاج التصلب المتعدد فى مستشفى تيان تان بو خوا
قبل المعالجه بعدة أيام يتم تجهيزالخلايا الجذعية في معمل المستشفى ، كما تجرى الفحوصات اللازمة للمريض ، وبناءا على نتائج الفحوصات يعطى المريض مغذيات عصبية عبر الوريد وذلك فبل زراعة الخلايا الجذعية العصبية ، كما تحدد طريقة حقن الخلايا الجذعية لكل حالة بشكل منفصل بناءا على التشخيص النهائي للحالة.
تعمل الخلايا الجذعية على إستعادة حيوية الأنسجة العصبية التالفة ، وبالتالي يستعيد المريض جزء من الوظائف التي فقدها ، وتكون نسبة التحسن التي يشهدها المريض تختلف من مريض لآخر بناءا على تقييم الحالة قبل العلاج د

منقوول


الموضوع الأصلي : التصلب المتعدد

المصدر : القانون الحديث المفقود في الطب

الكاتب: Mohamed H



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
التصلب المتعدد
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
القانون الحديث المفقود في الطـــب  :: الصفحة الرئيسية :: امراض الجهاز الهضمي . وأسرارها-