القانون الحديث المفقود في الطب

أول بحث طبي شامل من نوعه في العالم يكتشف الاسباب الحقيقية للمرض بانواعه المختلفه ويتوصل الي كيفية نشأة المرض وكيفية تطوره بالجسم البشري. وكذلك الي كيفية وافضل طرق العلاج السريع والفوري.وايضا الي كيفية الوقاية من المرض نهائيا. ولاول مرة في العالم الأسباب ا
 
البوابة والاخبار.الاخبارالرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخولالعاب on line games

أعوذ بالله من الشيطان الرجيم . بسم الله الرحمن الرحيم . الله اكبر : السيدات والسادة :. بعد الاستعانة بالله سبحانه وتعالي وبالقرآن الكريم ومن خلال فك شفرات بعض الايات الكريمة التي تتحدث عن المرض وأصوله في الجسد البشري وبعد تطبيق مدلولها عمليا أربعة وعشرون عاما . فنحن يشرفنا وبكل فخر ان نعلن علي العالم اجمع عن اكتشاف قوانين طبية جديدة تكتشف الأسباب الحقيقية وراء اصابة الانسان بالمرض واسرار وغموض المرض باشكاله وانواعه المختلفة تلك الاسباب المجهولة التي لم تخطر من قبل علي قلب بشر اكتشفت بعد البحث والتنقيب في دهاليز وغرف الامراض المختلفة علي مدي أكثر من أربعة وعشرون عاما . وبالتالي وبناء عليها سنلقي الضوء علي جميع النظريات والقوانين الطبيه المعمول بها حاليا علي مستوي العالم وجميع اساليب وطرق العلاج والطب المختلفه التي تتبعها شعوب العالم وتحليلها تحليلا كاملا وبكل شفافية لمعرفة مواطن الضعف ومواطن القوة والخطأ والصواب في كل نوع واسلوب منها كالطب التقليدي والطب البديل باشكاله وانواعه المختلفه بما فيها الرقية الشرعية والاعشاب والابر الصينيه والحجامه والطاقة بانواعها وغيرها وذلك لدراسة ومعرفة اوجه التقصير في هذه الطرق والاساليب العلاجيه ولمعرفة أسباب الفشل الدولي الذريع في عدم التمكن من القضاء علي اي نوع من الامراض حتي الان وسنعلن أيضا عن الاسباب الحقيقية وراء تعدد وتنوع اشكال وانواع الامراض التي تصيب الانسان وكذلك عن التفسير العلمي الوحيد والدقيق لكيفية تعامل جميع انواع وطرق واساليب الطب البديل مع المرض ومن اهم اهدافنا: توحيد جميع انواع الطب والعلاج البديل في اسلوب علاجي واحد فقط اكثر فاعلية وفتكا في القضاء نهائيا علي المرض متمثلا في جذوره في الجسد وليس أعراضه الظاهرة علي المريض . ونأمل في الوصول الي ابتكارعلاج واحد فقط يتمكن من علاج جميع انواع الامراض المعروفة خلال اسبوع واحد او اسبوعان علي الاكثر.وبالتالي يمكن لنفس العلاج من وقاية الجسم البشري من الاصابة بأي مرض مستقبلا. وكذلك القضاء علي امراض الاطفال والامراض الموروثة وأمراض الشيخوخة و الوصول الي خلق أجيال قادمه بدون مرض او تشوهات خلقية .




السيدات والسادة الكرام :ننصح باستخدام متصفح Mozilla Firefox الوحيد القادر علي التعامل مع تقنيات المنتدي الحديثة والدخول اليه بسهولة .

المواضيع الأخيرة .        تخفيضات علي نظم كاميرات المراقبة في مصر بمناسبة شهر رمضان الكريم   الأربعاء 24 مايو 2017 - 14:14 من طرفAhd Allah        انشاء منتدى مجاني,مع أحلى منتدى  السبت 20 مايو 2017 - 9:48 من طرفAhd Allah        علاج السكري بالماء الساخن  الجمعة 21 أبريل 2017 - 15:23 من طرفمختار عبد العزيز        من عجائب تأثير الموسيقى  الجمعة 21 أبريل 2017 - 15:20 من طرفمختار عبد العزيز        الأسوارة الطبية لغز يُربك الوسط الصحي  الجمعة 21 أبريل 2017 - 15:18 من طرفمختار عبد العزيز        كيفية علاج الامراض بالروائح والعطور والزيوت   الجمعة 21 أبريل 2017 - 15:17 من طرفمختار عبد العزيز        دانييل يحلق لحية بارت.  الأربعاء 19 أبريل 2017 - 21:17 من طرفAhd Allah        حركات فيكي جاريرو  الأربعاء 19 أبريل 2017 - 21:13 من طرفAhd Allah        مقياس الغباء  السبت 15 أبريل 2017 - 9:35 من طرفAhd Allah        اطفال مصابون بالبهاق   الإثنين 10 أبريل 2017 - 8:38 من طرفMagdy

إرسال مساهمة في موضوع
شاطر | 
 

 أبحاث جديدة تؤكد فوائد القهوة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة

ام خالد

السادة الأعضاء
avatar


انثى

المساهمات : 993

تاريخ التسجيل : 08/09/2012

العمل. العمل. : الطب


1:مُساهمةموضوع: أبحاث جديدة تؤكد فوائد القهوة   السبت 19 أبريل 2014 - 18:21


منذ اكتشاف العثمانيين لمشروب القهوة قبل خمسة قرون، ثم شيوعها وانتشارها بأوروبا والشرق الأوسط والأميركتين وفي مختلف أرجاء المعمورة، ومئات الملايين من البشر يبدؤون يومهم عادة بفنجان من المحبوبة السمراء الساخنة التي يتصاعد بخارها ورائحتها الساحرة كل صباح.
ورغم الاختلاف القائم حول فوائد القهوة ومضارها، فإن عددًا من الأبحاث والدراسات السابقة قد أثبتت أن لها فوائد عديدة، فهي تحتوي على مغذيات عديدة مفيدة مثل الكالسيوم، وكذلك مئات من المركبات الغذائية النشطة بيولوجيًّا مثل البوليفينولات وغيرها من مضادات الأكسدة المقاومة للجذور الحرة الممرضة.

بل إن الأميركيين مثلاً يعتمدون على مشروب القهوة في الحصول على حوالي 70% من مضادات الأكسدة التي يحتاجونها. وكانت بعض الدراسات قد ربطت أيضًا بين استهلاك القهوة وبين فوائد صحية لمرضى النوع الثاني من مرض البول السكري، من حيث خفض مخاطره ومضاعفاته والمساعدة في السيطرة على مستويات سكر الدم.

قطع الشك باليقين
وفي سياق حسم مسألة ما إذا كان هذا الارتباط المفيد لمرضى السكري سببيًّا وليس عرضيًّا، أي أن استعمال القهوة سبب لحصول الفوائد، كان لا بد من دراسات تجريبية تدخلية لعدد كاف من مرضى السكري ومن غيرهم الأصحاء بوصفهم مجموعة للضبط والمقارنة.

وقد نتج عن هذه الجهود العلمية المبذولة في هذا السبيل دراستان سوف تنشران في عدد شهر أبريل/ نيسان القادم من الدورية الطبية المتخصصة "المجلة الأميركية للتغذية الإكلينيكية (السريرية)".

وقد أجريت هاتان الدراستان لرصد واستخلاص وتقديم معلومات إضافية محققة بشأن الفوائد الصحية المحتملة للقهوة. فهناك حاجة حقيقية لمثل هذه الدراسات التجريبية التدخلية الدقيقة من أجل فهم أكثر اكتمالاً لآليات عمل القهوة ومركباتها بيولوجيًّا.

وتقول الدكتورة شيلي مكغواير، الأخصائية والباحثة بعلوم التغذية والمتحدثة نيابة عن الجمعية الأميركية للتغذية (ASN)، إنّ دراستي كل من كيمف وسرتوريلّي وفريقيهما تقدمان إضافات هامة إلى الأدبيات العلمية المتنامية حول فوائد فنجان قهوة الصباح الساخنة المتصاعد بخارها، في المساعدة على استدامة صحة جيدة للمستهلك.

غذاء الأجيال
وتضيف الدكتورة مكغواير، أنها بالرغم من كونها عالمة وباحثة في التغذية، ولا تعتمد إلا ما يقوم عليه الدليل العلمي التجريبي، فإنها لا تزال تثق بفوائد وجودة الأطعمة والمشروبات التي هي جزء من ثقافة أجيال متتابعة، أو على الأقل لا ترى ضررا فيها لدى استهلاكها بشكل معتدل.

وتشير الباحثة باهتمام خاص إلى دراسة تجريبية تحت ضبط وسيطرة جيدة، تؤكد حصيلتها أن استهلاك القهوة يمكن أن يقلل الالتهابات المزمنة، بل يزيد مستويات الكولسترول النافع. وتؤكد أنها ستستمتع بقهوتها في الأيام القادمة أكثر مما كانت تفعل في السابق.

يشار إلى أن دراسة كيمف وفريقه التجريبية الإكلينيكية، تناولت "تأثيرات استهلاك القهوة على الالتهابات وعوامل المخاطر الأخرى بالنسبة لمرضى النوع الثاني من البول السكري".

أما دراسة سرتوريلي وفريقه فتدور حول "التأثيرات المتفاوتة لاستهلاك القهوة على مخاطر الإصابة بالنوع الثاني من البول السكري بالنسبة لعينة سكانية من المستهلكات الفرنسيات".

يشار إلى أن المؤرخين يذكرون أن السفير العثماني في باريس بالقرن السادس عشر كان أول من أحضر البن إلى فرنسا، وعرّف الفرنسيين على مشروب القهوة الساخنة، ومن يومها بدأ عشق الفرنسيين للقهوة، ولم يحتل أي مشروب آخر الأهمية التي يولونها لها




الموضوع الأصلي : أبحاث جديدة تؤكد فوائد القهوة
المصدر : القانون الحديث المفقود في الطب
الكاتب: ام خالد

...............................................................................................
رب اغفرلي ولوالدي وللمؤمنين يوم يقوم الحساب
 ام خالد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
أبحاث جديدة تؤكد فوائد القهوة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
القانون الحديث المفقود في الطب :: الصفحة الرئيسية :: دراسات وأبحاث طبية غير دقيقة-
إرسال مساهمة في موضوع