القانون الحديث المفقود في الطب

أول بحث طبي شامل من نوعه في العالم يكتشف الاسباب الحقيقية للمرض بانواعه المختلفه ويتوصل الي كيفية نشأة المرض وكيفية تطوره بالجسم البشري. وكذلك الي كيفية وافضل طرق العلاج السريع والفوري.وايضا الي كيفية الوقاية من المرض نهائيا. ولاول مرة في العالم الأسباب ا
 
البوابة والاخبار.الاخبارالرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخولالبوابة

أعوذ بالله من الشيطان الرجيم . بسم الله الرحمن الرحيم . الله اكبر : السيدات والسادة :. بعد الاستعانة بالله سبحانه وتعالي وبالقرآن الكريم ومن خلال فك شفرات بعض الايات الكريمة التي تتحدث عن المرض وأصوله في الجسد البشري وبعد تطبيق مدلولها عمليا أربعة وعشرون عاما . فنحن يشرفنا وبكل فخر ان نعلن علي العالم اجمع عن اكتشاف قوانين طبية جديدة تكتشف الأسباب الحقيقية وراء اصابة الانسان بالمرض واسرار وغموض المرض باشكاله وانواعه المختلفة تلك الاسباب المجهولة التي لم تخطر من قبل علي قلب بشر اكتشفت بعد البحث والتنقيب في دهاليز وغرف الامراض المختلفة علي مدي أكثر من أربعة وعشرون عاما . وبالتالي وبناء عليها سنلقي الضوء علي جميع النظريات والقوانين الطبيه المعمول بها حاليا علي مستوي العالم وجميع اساليب وطرق العلاج والطب المختلفه التي تتبعها شعوب العالم وتحليلها تحليلا كاملا وبكل شفافية لمعرفة مواطن الضعف ومواطن القوة والخطأ والصواب في كل نوع واسلوب منها كالطب التقليدي والطب البديل باشكاله وانواعه المختلفه بما فيها الرقية الشرعية والاعشاب والابر الصينيه والحجامه والطاقة بانواعها وغيرها وذلك لدراسة ومعرفة اوجه التقصير في هذه الطرق والاساليب العلاجيه ولمعرفة أسباب الفشل الدولي الذريع في عدم التمكن من القضاء علي اي نوع من الامراض حتي الان وسنعلن أيضا عن الاسباب الحقيقية وراء تعدد وتنوع اشكال وانواع الامراض التي تصيب الانسان وكذلك عن التفسير العلمي الوحيد والدقيق لكيفية تعامل جميع انواع وطرق واساليب الطب البديل مع المرض ومن اهم اهدافنا: توحيد جميع انواع الطب والعلاج البديل في اسلوب علاجي واحد فقط اكثر فاعلية وفتكا في القضاء نهائيا علي المرض متمثلا في جذوره في الجسد وليس أعراضه الظاهرة علي المريض . ونأمل في الوصول الي ابتكارعلاج واحد فقط يتمكن من علاج جميع انواع الامراض المعروفة خلال اسبوع واحد او اسبوعان علي الاكثر.وبالتالي يمكن لنفس العلاج من وقاية الجسم البشري من الاصابة بأي مرض مستقبلا. وكذلك القضاء علي امراض الاطفال والامراض الموروثة وأمراض الشيخوخة و الوصول الي خلق أجيال قادمه بدون مرض او تشوهات خلقية .






المواضيع الأخيرة .        العصب الحائر. هل يعالج جميع الامراض ؟  السبت 2 ديسمبر 2017 - 16:51 من طرفAhd Allah        الإكتئاب Depression  السبت 2 ديسمبر 2017 - 16:49 من طرفAhd Allah        فنى صحى ممتاز وتسليك مجارى99817153  السبت 2 ديسمبر 2017 - 15:46 من طرفعلاج ادمان        سورة الحشر والحاقه والقصار الشيخ محمد حامد السلكاوى  الأحد 26 نوفمبر 2017 - 9:34 من طرفMagdy        محمد حامد السلكاوى - سورة الواقعه والحديد  الجمعة 24 نوفمبر 2017 - 10:58 من طرفAhd Allah         سورة الكهف ومريم لفضيله الشيخ محمد حامد السلكاوى  الجمعة 24 نوفمبر 2017 - 10:05 من طرفAhd Allah        مركز دمحمود سليمان للقلب المفتوح بدون جراحة 01090765669  الإثنين 20 نوفمبر 2017 - 10:31 من طرفعلاج ادمان        ماهية وكنه المرض .  السبت 28 أكتوبر 2017 - 17:04 من طرفاحمد رفعت        سورة مريم وطه 06.11.2012 الشيخ رافت حسين  الثلاثاء 17 أكتوبر 2017 - 0:15 من طرفMagdy        الشيخ رأفت حسين سورة الانبياء -  الثلاثاء 17 أكتوبر 2017 - 0:10 من طرفMagdy

شاطر | 
 

 معالم خفية في الجسم البشري (هالات الطاقة)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة

Abo mazen

السادة الأعضاء
avatar


ذكر

المساهمات : 411

تاريخ التسجيل : 22/03/2015

العمل. العمل. : الطب


1:مُساهمةموضوع: معالم خفية في الجسم البشري (هالات الطاقة)   الإثنين 20 أبريل 2015 - 21:20

تغريد

يؤمن معظم البشر بما يمكنهم رؤيته أو الاحساس به, و لا يتطرق الكثيرون للبحث عن ما هو غير محسوس, لعدم إمانهم به بكل بساطة. لقد أثبتت عدة دراسات على وجود هالة كهرومغناطيسية تحيط بالأجسام, سواء كائنات حية أو جمادات, و لوحظ أن لها ألوان و ترددات مختلفة , و تؤثر على تفاعل البشر فيما بينهم و تعاملهم مع جميع مجالات الحياة, في ما يلي توضيح لما هي هذه الهالة.

تاريخها

منذ بداية وجود البشر, كان البعض يؤمن بوجود طاقة خفية في الجسم البشري, أو في الألهه التي يعبدونها, و صورت بعض الحضارات قديما مثل, المسيحية و البوذية و فرعونية و الهندوسية و الأغريق و الرومان هذه الهاله برسمها حول رؤوس الألهه أو البشر الذين يعتبرونهم مهمين, و بقي هذا التصور حتى بدأ عصر التكنولوجيا في أياما هذه, فقد حاول العلماء و الأطباء و بعض الأشخاص المهتمين في هذا الموضع البحث عن تفسير علمي يدل على وجود هذه الهالة, و قد توصل أحد العلماء لطريقة يمكن بها تصوير الهالة و مشاهدتها و كان ذلك في أواخر القرن التاسع عشر, و بعد ذلك طور العلماء الطرق لروئية الهالة أو لقياسها , فتم تطوير رادار يمكنه رصدها, و بعد ذلك تم الاستعانة ببرامج الحاسوب لعمل الحسابات و التحاليل اللازمة.

تعريفاتها

يختلف تعريف هذه الهالة مع اختالاف مجال البحث فيها, فعرفها علماء النفس على أنها مجال من الأشعة الخفية تحيط بالجسم البشري أو المواد, و تم تعريفها بالقواميس بثلاثة طرق, إمتداد خفي أو إشعاع, و سمة غير محسوسة, و أخيرا عرفت على أنها حاسة, أما المشككون فكتفوا بالقول أن يمكن رؤيتها عند الإصابة بحالات الصرع, أو عند الأصابة بخلل في البصر, أو تناول أدوية الأمراض النفسية.

مكانها

تحيط الهالة بالجسم البشري بشكل بيضوي و تتكون من سبع طبقات, و يكون شكلها العام كالضباب, و تشع حول الشخص بالكامل, و تتسع طبقات الهالة فوق بعضها لتصل كحد أقصى 120 سنيميتر بالمجموع.

مكوناتها

أتفق الخبراء و العلماء و أطباء النفس أن هذه الهالة متكونه من الطاقة و الضوء, أن الطاقة مقسومة لنوعين, الأول هو الطاقة الكونية التي تدخل في تشكل كل شيء في الكون, و الثاني هي الطاقة المختصة في الإبقاء على الجسم البشري فعال
منقول

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
معالم خفية في الجسم البشري (هالات الطاقة)
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
القانون الحديث المفقود في الطب  :: الصفحة الرئيسية :: أشهر انواع العلاجات والطـــــب المعروفة واخطاؤها :: العلاج بالطـــــــــاقة-