القانون الحديث المفقود في الطب

أول بحث طبي شامل من نوعه في العالم يكتشف الاسباب الحقيقية للمرض بانواعه المختلفه ويتوصل الي كيفية نشأة المرض وكيفية تطوره بالجسم البشري. وكذلك الي كيفية وافضل طرق العلاج السريع والفوري.وايضا الي كيفية الوقاية من المرض نهائيا. ولاول مرة في العالم الأسباب ا
 
البوابة والاخبار.الاخبارالرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخولالعاب on line games

أعوذ بالله من الشيطان الرجيم . بسم الله الرحمن الرحيم . الله اكبر : السيدات والسادة :. بعد الاستعانة بالله سبحانه وتعالي وبالقرآن الكريم ومن خلال فك شفرات بعض الايات الكريمة التي تتحدث عن المرض وأصوله في الجسد البشري وبعد تطبيق مدلولها عمليا أربعة وعشرون عاما . فنحن يشرفنا وبكل فخر ان نعلن علي العالم اجمع عن اكتشاف قوانين طبية جديدة تكتشف الأسباب الحقيقية وراء اصابة الانسان بالمرض واسرار وغموض المرض باشكاله وانواعه المختلفة تلك الاسباب المجهولة التي لم تخطر من قبل علي قلب بشر اكتشفت بعد البحث والتنقيب في دهاليز وغرف الامراض المختلفة علي مدي أكثر من أربعة وعشرون عاما . وبالتالي وبناء عليها سنلقي الضوء علي جميع النظريات والقوانين الطبيه المعمول بها حاليا علي مستوي العالم وجميع اساليب وطرق العلاج والطب المختلفه التي تتبعها شعوب العالم وتحليلها تحليلا كاملا وبكل شفافية لمعرفة مواطن الضعف ومواطن القوة والخطأ والصواب في كل نوع واسلوب منها كالطب التقليدي والطب البديل باشكاله وانواعه المختلفه بما فيها الرقية الشرعية والاعشاب والابر الصينيه والحجامه والطاقة بانواعها وغيرها وذلك لدراسة ومعرفة اوجه التقصير في هذه الطرق والاساليب العلاجيه ولمعرفة أسباب الفشل الدولي الذريع في عدم التمكن من القضاء علي اي نوع من الامراض حتي الان وسنعلن أيضا عن الاسباب الحقيقية وراء تعدد وتنوع اشكال وانواع الامراض التي تصيب الانسان وكذلك عن التفسير العلمي الوحيد والدقيق لكيفية تعامل جميع انواع وطرق واساليب الطب البديل مع المرض ومن اهم اهدافنا: توحيد جميع انواع الطب والعلاج البديل في اسلوب علاجي واحد فقط اكثر فاعلية وفتكا في القضاء نهائيا علي المرض متمثلا في جذوره في الجسد وليس أعراضه الظاهرة علي المريض . ونأمل في الوصول الي ابتكارعلاج واحد فقط يتمكن من علاج جميع انواع الامراض المعروفة خلال اسبوع واحد او اسبوعان علي الاكثر.وبالتالي يمكن لنفس العلاج من وقاية الجسم البشري من الاصابة بأي مرض مستقبلا. وكذلك القضاء علي امراض الاطفال والامراض الموروثة وأمراض الشيخوخة و الوصول الي خلق أجيال قادمه بدون مرض او تشوهات خلقية .




السيدات والسادة الكرام :ننصح باستخدام متصفح Mozilla Firefox الوحيد القادر علي التعامل مع تقنيات المنتدي الحديثة والدخول اليه بسهولة .

المواضيع الأخيرة .        امراض الصيف وطرق الوقاية   الجمعة 22 سبتمبر 2017 - 16:33 من طرفAhd Allah        تضخم البروستات  الجمعة 22 سبتمبر 2017 - 16:27 من طرفAhd Allah        الاسلام والعلم الحديث .  الخميس 21 سبتمبر 2017 - 1:58 من طرفالحضري        الخمر عامل مهم في زيادة حالات الاصابة بالسرطان  الأربعاء 20 سبتمبر 2017 - 17:44 من طرفsuzan        فتوى غريبة عجيبة يجوز الزواج من البنت   الأربعاء 20 سبتمبر 2017 - 17:41 من طرفsuzan        الطب النبوي والطب الحديث   الأربعاء 20 سبتمبر 2017 - 17:36 من طرفsuzan        توكيل صيانة زانوسى 01094553954  الأحد 10 سبتمبر 2017 - 16:10 من طرفعلاج ادمان        أحدث الديانات.المارادونية.  الأربعاء 16 أغسطس 2017 - 13:37 من طرفHamdy A        دعوة للاستافدة من منافع الطب البديل وإدراجه ضمن نظام الرعاية الصحية  الأربعاء 16 أغسطس 2017 - 13:33 من طرفHamdy A        أسبابه غير معروفة وعلاجه مجهول..   السبت 12 أغسطس 2017 - 17:52 من طرفAhd Allah

إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوع
شاطر | 
 

 الزواج الناجح .

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة

Ahd Allah

الأدارة.
avatar


ذكر

المساهمات : 1314

تاريخ الميلاد : 20/11/1980

تاريخ التسجيل : 01/05/2012

الموقع : مفخرة الامة العربية والعالم الاسلامي . http://madany.moontada.net

العمل. العمل. : جامعي


1:مُساهمةموضوع: الزواج الناجح .   الإثنين 14 مارس 2016 - 3:00

في العلاقة الزوجية قد يمر الطرفان بتغيرات جسدية ونفسية تتطلب أن يلقى كلا الطرفين الدعم والمساندة من الطرف الآخر.
وغالباً ما يكون لدى الزوجين تصورات معينة عن العلاقة بشريكه، فإن لم تكن تلك العلاقة مطابقة لتصوراتهم يشعرون بالغضب والتوتر، بل إن كثيرا ما يشعر الأزواج بأن الطرف الآخر يقف عائقا أمام تحقيق ما يصبون إليه؛ وذلك يشعرهم بالضيق وعدم الرضا.

وإذا وقفنا عند معظم المشكلات الزوجية نجدها تتمحور حول المواضيع التالية:
1- إنفاق المال.
2- قلة الثقة.
3- كثرة الجدل.
4- الفوضى.
5- كثرة الانتقاد.
6- عدم إظهار المشاعر العاطفية.
7-الخلاف حول أسلوب تربية الأطفال.
8- الخلاف مع الأهل.
9- التنفيس عن الضغوط التي يتعرضون لها في الخارج.

وأيا كان سبب الخلاف، فإن هناك قواعد مهمة في العلاقة الزوجية تساهم في جعلها أكثر نجاحاً وجمالاً، من هذه القواعد:

1- يجب أن ينظر كلا الزوجين لأولويات الطرف الآخر بنفس الأهمية التي يعطيها لأولوياته.
2- على الزوجين أن يتحلوا بالتسامح والصبر والحب.
3- الزوجان بحاجة إلى الصبر لحل الخلاف، مع محاولة تفهم الطرف الآخر، والابتعاد تماماً عن الكلام الجارح والإساءة؛ لأنهما بمثابة طلق ناري يخترق العلاقة الزوجية، كما أن توجيه الاتهامات يقضي على الثقة والتفاهم بين الزوجين.
4- إن التواضع والصبر وضبط النفس أهم الأدوات التي عليك استعمالها في تواصلك مع الآخرين.
5- الزواج الناجح لا يأتي من اختيار الشريك الصحيح والمناسب وحسب، بل في قدرة كلا الزوجين على التكيف مع طباع الآخر، والصبر في العلاقة الزوجية يقوي ويزيد الروابط بين الزوجين، كما لابد من تقبل النقد البناء وإن طلب منك الشريك التغيير، ويجب ألا يكون موقفك عدائي أو دفاعي، بل عليك تقبل ذلك عن طيب خاطر، ومن الضروري أن تكون المطالبة بالتغيير بطريقة لبقة، أو بطريقة غير مباشرة، إذ لا يمكنك التعبير عن وجهة نظرك وطرح أفكارك بطريقة عدائية وقاسية، فهذا سيبني حواجز بين الزوجين، ويزيد التوتر والانفعال وبالتالي ستفقد الهدف الأساسي للنقاش.
6- لا بد عند الحديث عن الخلافات القائمة بين الزوجين أن يوليا اهتماما كبيرا بتعابير الوجه ولغة الجسد.
7- لابد من الإفصاح عن الرغبة بحل الخلاف، ولابد من التواضع وتقديم بعض التضحيات للحفاظ على العلاقة الزوجية.
8- يجب أن تحل الخلافات بحكمة واعتدال، مع الأخذ بوجهة نظر الآخر، فهذا ينمي الثقة بين الزوجين ويفسح لهما المجال للتعبير دون الخوف من الرفض أو إساءة الفهم.
9- الزواج الناجح بحاجة إلى اهتمام وعناية مستمرة، والتجاهل والإهمال يقودان إلى الانفصال، فالزواج ليس مجرد اسم أنه فعل، والزواج ليس شيئا تحصل عليه، وإنما هو فعل تقوم به، إنه الطريقة التي يزداد بها حبك للشريك يوما بعد يوم، والنجاح في الزواج لا يأتي من إيجاد الشريك المناسب، بل من خلال أن تكون أنت الشريك المناسب، والمطالبة بالتغيير الفوري لا يمكن أن تؤدي إلى نتيجة.
10- من الممكن تجاهل بعض الخلافات بشكل مؤقت، وعند حل الخلاف يجب أن تحل الخلافات بطريقة هادئة وعقلانية، واختيار نبرة الصوت وأسلوب الكلام، والحالة العاطفية عموماً يجب أن تؤخذ بالحسبان.
11- لا بد من التركيز على ايجابيات الطرف الآخر، والأخذ بالاعتبار أن كلا الزوجين لديه بعض الأمور التي لابد من تغييرها، وهذا يحتاج للوقت والدعم والتشجيع بدون ممارسة أي ضغط أو إلحاح أو إكراه.
12- ولا تتوقع المثالية من الطرف الآخر، ويجب التغاضي عن بعض السلبيات.
13- تجنب توجيه الاتهامات والتهديد وتعلم حسن الإصغاء.
14- لا بد من الانتظار والصبر وإعطاء كل مسالة الوقت الذي تحتاجه، والصبر هو انتظار لكنه لا يعني الاستكانة والاستسلام والكسل، لكنه يعني أن تستمر في المحاولة، والحكمة الإنسانية تتلخص في كلمتين الانتظار والأمل، والصبر هو أن تقوم بأمر آخر بينما تنتظر حدوث ما تتمناه، وبإمكانك التغلب على العقبات والحواجز بمباشرة العمل.
15- تذكر أن اللطف هو اللغة التي يستطيع الأصم سماعها، والأعمى رؤيتها، وتحقيق الإنجازات والمكاسب في حياتك يتوقف على مدى درجة تعاملك مع الصغار، وعطفك على الكبار لأنه يوما ما ستكون كل هؤلاء.

منقول

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://madany.moontada.net

suzan

السادة الأعضاء
avatar


انثى

المساهمات : 144

تاريخ التسجيل : 07/05/2012


2:مُساهمةموضوع: رد: الزواج الناجح .   الأحد 26 مارس 2017 - 23:58

جزاكم الله خيراً وجعله في ميزان حسناتكم

الموضوع الأصلي : الزواج الناجح .
المصدر : القانون الحديث المفقود في الطب
الكاتب: suzan

...............................................................................................

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الزواج الناجح .
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
القانون الحديث المفقود في الطب  :: الصفحة الرئيسية :: الاسرة العربية السعيدة :: الحياة الزوجية السعيدة-
إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوع