القانون الحديث المفقود في الطـــب

. الهدف الأسمي والرئيسي لنا هو: كيفية الوقاية من المرض نهائيا ؟ @ من موضوعاتنا الحصرية القادمة : ماهية العلاج بالماء لاول مرة في العالم @ الرد علي موضوع : الايمان بالله تحت المجهر. @ ما العلاقة الخفية التي تربط بين هذه الدراسات الطبية ؟ @ اسطورة المهدي والدجال .@ جميع العلاجات الواردة في القرءان الكريم .@ كلمة الادارة حول موضوع : ولاية أمريكية تصدر قانونا يبيح العلاج بالماريجوانا @ المفكر الاسلامي .كيف يفكر ؟ والرد علي موضوع: بشر قبل آدم .@ الرد علي موضوع : لماذا خلقني الله رغما عن أنفي ؟ .@ المعني في قوله تعالي : " واذا مرضت فهو يشفين . @ الاصل المرضي . خصائصة و أسراره .الجزء الثاني @. الشروط العامة الواجبة للاصابة بالمرض . @ ماهية العنوسة. والاسباب والوقاية.@ المعني في قوله تعالي : وأيوب اذ نادي ربه اني مسني الضر وانت أرحم الراحمين @ السيدات والسادة : نكرر . بأن رسالتنا هذه موجهة فقط الي من يهمه الأمر من السادة كبار العلماء في الطب ومراكز الابحاث الطبية العالمية . وبمعني آخر أكثر وضوحا فنحن نوجه تلك الرسالة الي من يفهمها فقط من أولي الالباب حول العالم . أما بالنسبة للسادة العرب والمسلمون فالافضل لهم أن يظلوا كما عهدناهم نائمون في انتظار أن يوقظهم الغرب فينتبهون . @ اللهم انا بللغنا الرسالة وأدينا الأمانه . اللهم فأشهد . مع الشكر .

إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوع
 

  التشخيص الخارق

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Mohamed M
المشرف والمنسق العام







ذكر

المساهمات : 1071
تاريخ التسجيل : 12/05/2012

مُساهمةموضوع: التشخيص الخارق   الجمعة 31 أغسطس 2012 - 22:26


التشخيص الخارق ..وأسرار وحقيقة العلاج بالقرآن


سنلقي بالضوء على ما يسمى بالتشخيص الخارق الذي يعني قدرة بعض الأفراد على تشخيص الأمراض دون استخدام وسائل التشخيص التقليدية كما نلقي الضوء على حقيقة وأسرار العلاج بالقرآن والتي انتشرت مؤخرا وآراء العلماء والأطباء ورجال الدين ...

والتفاصيل في سطورنا الآن ،،

بداية ،،من الظواهر الباراسيكولوجية والقريبة الصلة بالعلاج الخارق والجراحات الخارقة ظاهرة ( التشخيص الخارق ) Psychic diagnosis وتشير هذه الظاهرة إلى قدرة بعض الأفراد الموهوبين على تشخيص الأمراض من غير استخدام أي من وسائل التشخيص التقليدية علما بأن معظم هؤلاء الأفراد ليسوا على دراية أو علم بأي معلومات أولية ومن أشهر من عرف عنه هذه القدرة المعالج الأمريكي الشهير ( إدجار كيسي ) الذي كان يدخل في طور من الغشية وخلال ذلك يتم إعطاؤه اسم ومكان المريض فيقوم بتشخيص مرضه ووصف علاج المريض .

وقد قدم الدكتور ( ويسلي كيتشم ) تقريرا عن ملاحظاته عن قدرات ( إدجار كيسي ) كانت هي الصحيحة كما أن علاجاته كانت ناجحة ..

ومن أفضل الدراسات العلمية عن التشخيص الخارق هي تلك التي قام بها جراح الأعشاب الأمريكي المعروف في مجال بحوث العلاج الخارق د. نورمان شيلي مؤسس جمعية الطب الشمولي الأمريكية ...

ففي عام 1985 قابل (د. شيلي ) الموهوبة الخارقة ( كارولاين ميسي ) Caroline myss) ) وبدأ العمل لدراسة قدراتها الخارقة على التشخيص .

وكان الأسلوب الذي اتبعه د. ( شيلي ) مع ( ميسي ) هو أن يستقبل د. ( شيلي ) المريض في كتبه في ولاية ميزوري الأمريكية ثم يتصل هاتفيا بميسي المقيمة في نيو همبشير على بعد أكثر من ألف وتسعمائة كيلو متر ليعطيها اسم وتاريخ ولادة المريض ، فتقوم ميسي مباشرة بإخبار ( شيلي ) عما تركه فيها الاسم وتاريخ الولادة من انطباعات عن مرض المريض .

وقد تبين أن نسبة نجاح ( ميسي ) في تشخيص المرض كانت بحدود ثلاثة وتسعين ليعطيها اسم وتاريخ ولادة ، فتقوم ميسي مباشرة بإخبار ( شيلي ) عما تركه فيها الاسم وتاريخ الولادة من انطباعات عن مرض المريض .

وقد تبين أن نسبة نجاح ( ميسي ) في تشخيص المرض كانت بحدود ثلاثة وتسعين في المائة (93%) وهذه النسبة العالية جدا تتجاوز نسبة نجاح أخصائي التشخيص الطبي حاليا في تشخيص الأمراض في مراحلها المبكرة رغم أن هؤلاء الأخصائيين كما هو معروف عنهم يستخدمون أعقد تقنيات التشخيص كتحليل الدم والأشعة السينية والأشعة المقطعية والكمبيوتر .





التشخيص الخارق ...وقراءة الأفكار

هناك تفسيرات عديدة لظاهرة التشخيص الخارق على اعتبارها ظاهرة باراسيكولوجية منها تفسير لتشخيص الخارق على أنه نوع من أنواع التخاطر وقراءة الأفكار وهو تفسير خاطئ من أساسه لأن الكثير من الناس يلجأون إلى ممارسة التشخيص الخارق بعد أن يكون الأطباء التقليديون قد فشلوا في تشخيص أمراضهم إذ في مثل هذه الحالات ليس هنالك أصلا من يعرف تشخيص مرض المريض المعني ولذلك لا يمكن أن تكون المعلومات الطبية عن الحالة المرضية التي يكتشفها الشخص بنجاح تشخيصات الأطباء التقليدين كما هو الحال مع ( إدجار ، ومسي ) ولذلك فإن تشخيصه لا يمكن أن يكون قد تم من خلال التقاط أفكار شخص آخر ولكن هذا بالطبع لا يعني أن كل حالات تشخيص خارق لا يمكن على الإطلاق أن تكون نتيجة توارد أفكار مع شخص آخر لأنه لم يكن هنالك من يعرف التشخيص الصحيح للمرض .

ومن هذا يمكن القول بأن الافتراض بأن التشخيص الخارق هو شكل آخر لظاهرة توارد الأفكار تفسير خاطئ ولا يستند على أساس علمي صحيح على الإطلاق .

نرى انتشارا لم يكن معهودا من قبل في معظم البلاد الإسلامية وغير الإسلامية ظاهرة العلاج بالقرآن الكريم ويرى هؤلاء المعالجون أن مجرد قراءة آيات معينة من القرآن الكريم يكون بها الشفاء التام بمشيئة الله ، ( وننزل من القرآن ما هو شفاء ورحمة للمؤمنين ) من يوقن بعظمته روحانيا سينال شفاءه في نفسه في جسده ..

ترى ما حقيقة وأسرار العلاج بالقرآن من كافة جوانبه وآراء علماء النفس والطب التقليدي ورجال الدين الإسلامي من علماء في هذه الظاهرة لتكتمل الصورة وتكون أكثر انطباعا وهل المعالج بالقرآن يمتلك فعلا قدرات خارقة ويمكن أن نطلق على ما يسمى العلاج بالقرآن بالعلاج الخارق .
إليكم التفاصيل الآن

حقيقة وأسرار العلاج بالقرآن


اعتبر بعض المعالجين بالقرآن الكريم أن هذا النوع من العلاج هو علاج خارق ويمكن أن يندرج تحت علوما الباراسيكولوجي ... واختلط في هذا الأمر الحابل بالنابل ما بين مؤكد على حقيقة العلاج بالقرآن وما بين مؤكد أنه نوع من أنواع التعامل مع الجان وإخراجه ومنهم من تعامل معه على أساس أنه المرض الناتج من نوع من أنواع تم بطلانه .

ترى ما هي حقيقة وأسرار العلاج بالقرآن ؟

قصة يرويها لي شخص أعرفه أتى بأخته المريضة حتى الغاية أتى بها من الكويت إلى الرياض لـ يرقيها إمام مسجد ذاع صيته هناك في مدينة الرياض و عرف عنه الصلاح وحب الخير والنقاء والصفاء ..قال ضعوها أرضا وهي مريضة حتى الغاية هذه الفتاة قرأ عليها هذا الإمام الصالح عليها سورة الفاتحة نفث ومسح عليها وكأنها قامت من نشط عقال ..( قوة جذب لأسباب الشفاء ) سبحان الله لأنه عن يقين وصدق نية ..(.أمن يجيب المضطر إذا دعاه ويكشف عنه السوء )شدة يقين هذه المريضة ويقين الإمام الصالح جعلت من القرآن قوة خارقة نحو الشفاء ..أنا أروي لكم القصة هنا تمهيدا لموضوعنا " العلاج بالقرآن "و قد أخذناه بشيء من التفصيل و سنوضح لكم في فقرات مبحثنا هذا ؛ عظم العلاج و التشافي بالقرآن كعلاج خارق .. و البحث حول شروط تحقيق التشافي به .



قامت إحدى المجلات العربية بعمل ندوة في القاهرة حول العلاج بالقرآن حضرها الدكتور يوسف الحجاج و قام بعرض أهم أحداثها و خلص إلى أهم النتائج حولها في كتابه العلاج الخارق والجراحات الخارقة " ووجدتها ندوة جيدة و اكتفيت بها و تفي بالغرض في مبحثنا هذا .. الندوة طبعا كما أخبرنا كانت حول بحث حقيقة العلاج بالقرآن ؛ و استضيف في هذه الندوة عددا من الباحثين في مجال الشريعة والأطباء في مجال علم النفس ..وكانت هناك مواجهة للإجابة على بعض الأسئلة والتي يرغب في معرفتها حول " حقيقة التداوي بالقرآن " .

بدأت الندوة بالسؤال عن مدى مشروعية العلاج بالقرآن وأجاب الدكتور الحسيني أبو فرحة استاذ ورئيس قسم التفسير بجامعة الأزهر وقال " العلاج بالقرآن الكريم ثابت وصحيح والعديد من النصوص والروايات تؤكد ذلك .

فقد روي أن رهطا ( أي جماعة ) من صحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم نزلوا على حي من أحياء العرب . و كانوا جياعا لنفاد زادهم مما دفعهم إلى ضيافة الحي الذي نزلوا فيه لكن أهل الحي لم يضيفوهم فجسلوا قريبا من الحي ، فإذا بوافد من الحي يأتي إليهم ليخبرهم أن سيد الحي لدغه عقرب ، ويسألهم هل فيكم من راق ؟ فأجاب أحد الصحابة نعم . و لكن نحن نرقى بالأجر لأننا جياع وطلبنا ضيافتكم ولم تضيفونا ، فما كان من أهل الحي إلا أن وافقوا على مصالحتهم بقطيع من الغنم كأجر للرقية ، وبعدها بدأ أحد الصحابة بقراءة الفاتحة ثم أخذ من ريقه ووضع إصبعه وعليه ريقه وقرأ الفاتحة على مكان اللدغة . وجعل يكرر حتى شفي سيد الحي بإذن الله والرواية السابقة تؤكد أن أحد الصحابة قد رقي لديغا بالقرآن .

ورواية أخرى يرويها الدكتور الحسيني أبو فرحة استاذ ورئيس قسم التفسير تؤكد نجاح الرقى بالقرآن ويذكرنا جميعا بها وهي " إن وفدا من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم مر على حي من أحياء العرب الكفار فسألهم الكفار هل عندكم مما جاء به صاحبكم من شيء ترقون من أحياء العرب الكفار فسألهم الكفار هل عندكم مما جاء به صاحبكم من شيء ترقون به مجنونا عندنا ؟ فقال أحد الصحابة نعم وقرأ سورة الفاتحة ورقى بها المجنون وكرر ذلك عدة مرات .. وشفي المجنون بإذن الله بعد قراءة الفاتحة من الصحابي الجليل .
ويواصل الدكتور الحسيني أبو فرحة حديثه قائلا : " هناك جانب هام يجب أن نأخذه في الاعتبار ونحن نتطرق لهذه القضية ، وهو يجب توافر شروط معينة في الشخص الذي يستخدم القرآن كأسلوب للعلاج – أولها أن يكون مؤمنا صالحا يؤدي الفرائض ويبتعد عن الحرمات – وثانيها أن يكون العلاج بكلام الله فليس كل من قرأ القرآن استشفي أو شفى به .


الموضوع الأصلي : التشخيص الخارق

المصدر : القانون الحديث المفقود في الطب

الكاتب: Mohamed M


الله اكبر
 اعوذ بالله من الشيطان الرجيم
 بسم الله الرحمن الرحيم
قل ياأيها الناس قد جائكم الحق من ربكم
 فمن اهتدي فاِنما يهتدي لنفسه ومن ضل فاِنما يضل عليها
 وما انا عليكم بوكيـــــــــــل.
 صدق الله العظيم
       أهلآ بك يا زائر
Mohamed M

باحث في الطب البديل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
التشخيص الخارق
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
القانون الحديث المفقود في الطـــب