القانون الحديث المفقود في الطب

أول بحث طبي شامل من نوعه في العالم يكتشف الاسباب الحقيقية للمرض بانواعه المختلفه ويتوصل الي كيفية نشأة المرض وكيفية تطوره بالجسم البشري. وكذلك الي كيفية وافضل طرق العلاج السريع والفوري.وايضا الي كيفية الوقاية من المرض نهائيا. ولاول مرة في العالم الأسباب ا
 
البوابة والاخبار.الاخبارالرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخولالعاب on line games

أعوذ بالله من الشيطان الرجيم . بسم الله الرحمن الرحيم . الله اكبر : السيدات والسادة :. بعد الاستعانة بالله سبحانه وتعالي وبالقرآن الكريم ومن خلال فك شفرات بعض الايات الكريمة التي تتحدث عن المرض وأصوله في الجسد البشري وبعد تطبيق مدلولها عمليا أربعة وعشرون عاما . فنحن يشرفنا وبكل فخر ان نعلن علي العالم اجمع عن اكتشاف قوانين طبية جديدة تكتشف الأسباب الحقيقية وراء اصابة الانسان بالمرض واسرار وغموض المرض باشكاله وانواعه المختلفة تلك الاسباب المجهولة التي لم تخطر من قبل علي قلب بشر اكتشفت بعد البحث والتنقيب في دهاليز وغرف الامراض المختلفة علي مدي أكثر من أربعة وعشرون عاما . وبالتالي وبناء عليها سنلقي الضوء علي جميع النظريات والقوانين الطبيه المعمول بها حاليا علي مستوي العالم وجميع اساليب وطرق العلاج والطب المختلفه التي تتبعها شعوب العالم وتحليلها تحليلا كاملا وبكل شفافية لمعرفة مواطن الضعف ومواطن القوة والخطأ والصواب في كل نوع واسلوب منها كالطب التقليدي والطب البديل باشكاله وانواعه المختلفه بما فيها الرقية الشرعية والاعشاب والابر الصينيه والحجامه والطاقة بانواعها وغيرها وذلك لدراسة ومعرفة اوجه التقصير في هذه الطرق والاساليب العلاجيه ولمعرفة أسباب الفشل الدولي الذريع في عدم التمكن من القضاء علي اي نوع من الامراض حتي الان وسنعلن أيضا عن الاسباب الحقيقية وراء تعدد وتنوع اشكال وانواع الامراض التي تصيب الانسان وكذلك عن التفسير العلمي الوحيد والدقيق لكيفية تعامل جميع انواع وطرق واساليب الطب البديل مع المرض ومن اهم اهدافنا: توحيد جميع انواع الطب والعلاج البديل في اسلوب علاجي واحد فقط اكثر فاعلية وفتكا في القضاء نهائيا علي المرض متمثلا في جذوره في الجسد وليس أعراضه الظاهرة علي المريض . ونأمل في الوصول الي ابتكارعلاج واحد فقط يتمكن من علاج جميع انواع الامراض المعروفة خلال اسبوع واحد او اسبوعان علي الاكثر.وبالتالي يمكن لنفس العلاج من وقاية الجسم البشري من الاصابة بأي مرض مستقبلا. وكذلك القضاء علي امراض الاطفال والامراض الموروثة وأمراض الشيخوخة و الوصول الي خلق أجيال قادمه بدون مرض او تشوهات خلقية .




السيدات والسادة الكرام :ننصح باستخدام متصفح Mozilla Firefox الوحيد القادر علي التعامل مع تقنيات المنتدي الحديثة والدخول اليه بسهولة .

المواضيع الأخيرة .        سورة مريم وطه 06.11.2012 الشيخ رافت حسين  الثلاثاء 17 أكتوبر 2017 - 0:15 من طرفMagdy        الشيخ رأفت حسين سورة الانبياء -  الثلاثاء 17 أكتوبر 2017 - 0:10 من طرفMagdy        افضل واجمل واروع حفل زواج في العالم زواج مفاجئ   الخميس 12 أكتوبر 2017 - 10:30 من طرفAhd Allah        اغرب زفاف في العالم العريسان عاريان   الخميس 12 أكتوبر 2017 - 10:28 من طرفAhd Allah        أغرب زواج في العالم حدث في جنوب إفرقيا  الخميس 12 أكتوبر 2017 - 10:26 من طرفAhd Allah        القارئ الشيخ السيد متولى عبد العال-سورة الانبياء .  الأربعاء 11 أكتوبر 2017 - 23:06 من طرفMagdy        الشيخ السيد متولي - سورة طه , Sayid Mutawali .  الأربعاء 11 أكتوبر 2017 - 23:03 من طرفMagdy         إن تجودي فصليني / صباح فخري  الأحد 1 أكتوبر 2017 - 19:44 من طرفAhd Allah        شفيق كبها حفلة نادرة .  الأحد 1 أكتوبر 2017 - 19:05 من طرفAhd Allah        شفيق كبها دبكة كاملة روعة   الأحد 1 أكتوبر 2017 - 19:00 من طرفAhd Allah

إرسال مساهمة في موضوع
شاطر | 
 

  قصص مثيرة وروايات مخيفة!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة

Abo Ahmed

التنسيق العام
avatar


ذكر

المساهمات : 386

تاريخ التسجيل : 31/08/2012

العمل. العمل. : باحث


1:مُساهمةموضوع: قصص مثيرة وروايات مخيفة!   الأربعاء 4 يناير 2017 - 9:55

إعداد - سماء هاني
من المفترض أن الجنازات قد فرضت لتشييع الموتى ونقلهم إلى مثواهم الأخير، ولكن انتشرت في الآونة الأخيرة قصص العديد من الأشخاص حول العالم ممن توفوا، لكنهم استيقظوا مرة أخرى في نعوشهم أو في المشرحة، بعد أن أعلن خبر موتهم.
وفي حين أن عملية الإحياء أو النهوض من الموت قد تستمر لفترة وجيزة كما حدث في حالة الطفل الصغير في البرازيل، إلا أن هناك حالات أخرى تحظى بنصيب جديد من الحياة والعيش.
وفيما يلي سبع حالات عادت من الموت، فلنرى معنا ماذا قالوا:
- الطفل البرازيلي الذي توفي مرتين:
توفي الصغير Kelvin Santos البالغ من العمر مرتين إثر عناء والديه في معالجته من الإلتهاب الرئوي، وأثناء مكوثه في نعشه قبل دقائق من تشيع جنازته، نهض واقفا بداخل النعش المفتوح، وصاح الجميع عند رؤية ذلك المشهد وسماعه يقول “أبي أرغب في شرب الماء”.
يذكر الوالدان أنه مكث مرة أخرى بداخل النعش كما كان من قبل، ولكنهم في هذه المرة لم يستطيعوا إيقاظه، وقدموا بعدها شكوى لسوء الرعاية الطبية، وحققت الشرطة في تلك الواقعة.
- الرجل اليمني الذي استيقظ في قبره:
توفي رجل يمني بالغ من العمر 65 عاما إثر أزمة قلبية، وقد غُسل وكُفن ودفن في قبره، وعندما كانوا على وشك وضع التراب على وجه، إذا بالرجل ينهض!
صاح الرجل ” أتريدون أن تقتلوني وتدفنوني حيا؟؟” وبعد أن ذهبت حالة الصدمة والذهول من على الجميع، أعطى الناس هذا الرجل ملابس نظيفة، وتحولت الجنازة إلى حفلة.
- الطفل الذي تم إجهاضه .. عاد مرة أخرى للحياة:
تعرضت أم أرجنتينية لعملية إجهاض طارئة، ولم تتمكن هي وزوجها من رؤية جثمان الطفل إلى بعد ذهابهم للمشرحة ليودعوه ويترحموا عليه.
وعند قيامهم بفتح الدرج الذي كان محفوظا به الطفل، ذكرت الأم أنها وجدت ابنها يحدق إليها بشدة، وعلمت وقتها أنه على قيد الحياة.
سقطت على ركبتيها وبدأ الطفل بصراخ خافت، وقام الوالدين بعد ذلك بتسمية الطفل بـ Luz Milagros أو المعجزات، حيث كان الطفل على قيد الحياة على الرغم من ذكر الأطباء بأنه مصاب بتلف في الدماغ.
- الشبح الذي طرد موظفي المشرحة:
توفي رجل في الستين من عمره بجنوب إفريقيا بعد إصابته الربو، اسدعت أسرته بعدها المسئولين عن تشييع الجنازات بدلا من المسعفين.
وبعد قضاء 21 ساعة في ثلاجة المشرحة، استيقظ الرجل كي يجد نفسه محاطا بالجثث وبدأ في الصراخ.
أصيب اثنان من العمال بالذعر الشديد بعد سماعهم للصراخ، وظنوا أنه شبحا، وركضوا جميعا خوفا على أرواحهم.
عاد فريق عمل المشرحة بأكمله بعد ذلك، وعملوا على تحرير ذلك الرجل الغير متوفى.
- المرأة الصينية التي نهضت من نعشها لتحضير العشاء:
وجدت امرأة صينية تبلغ من العمر 95 عاما ملقية على الأرض بلا حراك، وتيقن جيرانها أنها ميتة ومن ثم وضعوها في نعشها، وكان من المفترض أن ترقد بضعة أيام قبل تشييع الجنازة.
قبل الدفن بعدة ساعات، ذهب أحد الجيران لتفقد النعش، حيث وجد المرأة قد نهضت منه وتقول له: “لقد نمت لفترة طويلة، وعندما شعرت بالجوع نهضت لطهي شيئا للأكل”.
ذكر الأطباء في تلك الواقعة أن تقاليد الإنتظار بضعة أيام قبل الموت هو ما أنقذ حياتها.
- المرأة الروسية التي توفيت بعد جنازتها:
سقطت امرأة روسية تبلغ من العمر 49 عاما مغشيا عليها في منزلها بعد مواجهتها لألم في الصدر، وشخص الأطباء حالتها بأنها أزمة قلبية، وأعلنت وفاتها بعد ذلك.
وأثناء تشييع جنازتها، سمعت المرأة الميتة المشيعون يدعون لها بالجنة، وأدركت أنها هي، وقد انهمرت في الصياح.
هرع أهلها على الفور إلى المستشفى، ولكنها عاشت لمدة 12 دقيقة فقط في غرفة الرعاية المركزة، قبل أن تموت مرة أخرى.
- الرجل الفنزويلي الذي استيقظ أثناء تشريح جثته:
أعلنت وفاة Carlos Camejo بعد إصابته بحادثة طريق سريع في 2007، وقبل أن تصل زوجته للتعرف على الجثة، بدأ الطب الشرعي في تشريح جثمانه. وحدثت المفاجأة عندما استيقظ الرجل أثناء عملية التشريح، ولكن عمل الأطباء على الفور بخياطة الشقوق التي أحدثوها بجسده، واستعاد Carlos وعيه.
ذكر في حديث له بعد ذلك: “لقد استيقظت لأن الألم كان لا يمكن تحمله، وعندما وصلت زوجته للتعرف على جثته، وجدته في انتظارها في ممر المشرحة!
 منقول .

الموضوع الأصلي : قصص مثيرة وروايات مخيفة!
المصدر : القانون الحديث المفقود في الطب
الكاتب: Abo Ahmed

...............................................................................................
الله اكبر
اعوذ بالله من الشيطان الرجيم
 بسم الله الرحمن الرحيم
قل ياأيها الناس قد جائكم الحق من ربكم فمن اهتدي فاِنما يهتدي لنفسه ومن ضل فاِنما يضل عليها وما انا عليكم بوكيـــــــــــل.
 صدق الله العظيم
  أهلآ بك يا زائر
Abo ahmed

باحث في الطب البديل
.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
قصص مثيرة وروايات مخيفة!
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
القانون الحديث المفقود في الطب  :: الصفحة الرئيسية :: عجائب و غرائب العــــــــالم . :: العائدون من غيبوبة الموت .-
إرسال مساهمة في موضوع